طالبان: لدينا أكثر من 12 ألف معتقل ليس بينهم سياسيون أو معارضون

طالبان: لدينا أكثر من 12 ألف معتقل ليس بينهم سياسيون أو معارضون

كشفت حركة طالبان الأفغانية، يوم الأربعاء، عن وجود أكثر من 12 ألف معتقل في سجون البلاد، مشيرة إلى أنه ليس من بينهم سجناء سياسيون أو معارضون" لحكومة الحركة.

وقالت إدارة السجون التابعة لحكومة طالبان، إن "هناك نحو 12 ألفا و500 سجين في كابول ومحافظات أفغانستان، لكن لا يوجد بينهم سجناء سياسيون أو معارضون للحكومة".

 طالبان: لدينا أكثر من 12 ألف معتقل ليس بينهم سياسيون أو معارضون
زعيم طالبان الباكستانية يبدي استعداده لوقف إطلاق النار مع إسلام آباد

ومع وصول طالبان إلى السلطة في أفغانستان منتصف آب/ أغسطس 2021، كانت السجون الأفغانية فارغة وتم إطلاق سراح جميع السجناء.

وهناك 800 امرأة مسجونة الآن في كابول والمحافظات، تقضي بعضهن ليلًا ونهارًا في السجن مع أطفالهن.

وقالت اللجنة الدولية للصليب الأحمر لـ"بي بي سي"، إنها تراقب الوضع في السجون وتقدم ثلاث وجبات في اليوم لأكثر من 12 ألف سجين.

وكانت أمينة محمد، نائبة الأمين العام للأمم المتحدة، وصلت إلى كابول على رأس وفد رفيع المستوى من هذه المنظمة لمناقشة أوضاع النساء والفتيات مع طالبان.

وهذا هو أعلى وفد أممي يزور أفغانستان منذ عودة طالبان إلى السلطة في أفغانستان.

عدد السجينات في أفغانستان انخفض بشكل ملحوظ، وتم توفير تسهيلات واسعة في قطاع الأعمال
وزير خارجية حكومة طالبان أمير متقي

والتقت أمينة محمد بأمير خان متقي، وزير خارجية حكومة طالبان في كابول، الذي أكد ضرورة أن "يحصل وفد الأمم المتحدة على صورة حقيقية لأفغانستان وإظهارها للمجتمع العالمي".

من جانبه، نقل عبدالقهار بلخي، المتحدث باسم وزارة خارجية طالبان، عن أمينة قولها إن "الغرض من رحلتها إلى كابول هو مراقبة الوضع عن كثب ونقل رسالة المجتمع الدولي إلى حكومة طالبان".

وكتب بلخي أن متقي قال في هذا الاجتماع: "واجهتنا العديد من القضايا في البداية، لكن لحسن الحظ تم الاهتمام بمعظمها، وتم تخفيض زراعة المخدرات إلى الصفر، وتم ضمان الأمن، وفتحت المدارس لما يقرب من 10 ملايين طالب".

ومنعت حركة طالبان الفتيات من الذهاب إلى المدرسة من الصف السادس فما فوق وفي المستوى الجامعي، وكذلك من العمل في المنظمات غير الحكومية.

لكن متقي قال إن "النساء يعملن في قطاعي التعليم والصحة، في حين أن من اعتادوا العمل في المكاتب الحكومية لا يأتون إلى المكتب، بل يحصلون على رواتبهم في المنزل"، مضيفا أن "عدد السجينات انخفض بشكل ملحوظ، وتم توفير تسهيلات واسعة في قطاع الأعمال".

الأكثر قراءة

No stories found.
إرم نيوز
www.eremnews.com