اعتبرت المحكمة الجنائية الدولية ترحيل مئات الأطفال الأوكرانيين إلى روسيا جريمة حرب
اعتبرت المحكمة الجنائية الدولية ترحيل مئات الأطفال الأوكرانيين إلى روسيا جريمة حربأ ف ب

إعادة 6 أطفال أوكرانيين من روسيا بوساطة قطرية

سيعود ستة أطفال أوكرانيين إلى وطنهم من روسيا، بموجب اتفاق توسطت فيه قطر، وفق قول مسؤول قطري، اليوم الثلاثاء.

وذكر مصدر مشارك في تنظيم عملية الإعادة أن الأطفال الستة كانوا يقيمون مع أقارب لهم في روسيا، أو أراض تحتلها روسيا.

وأضاف المصدر أن الأطفال في طريقهم إلى أوكرانيا عبر موسكو.

وهذه هي المرحلة الثانية من عملية إعادة الأطفال بوساطة قطرية، بعد إعادة أربعة قُصَّر في أكتوبر/ تشرين الأول.

وقال مصدر في يوليو/ تموز الماضي، إن المفاوضات بشأن إعادة الأطفال مستمرة منذ أبريل/ نيسان عام 2023 على الأقل.

ووافقت الدوحة على طلب تقدمت به كييف لرئيس الوزراء القطري، الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، خلال زيارته لأوكرانيا في يوليو/ تموز عام 2023 للتوسط لدى روسيا بشأن إعادة الأطفال إلى أسرهم.

وقال المسؤول القطري: "شملت العملية الحصول على موافقة العائلات، وتحديد هوية القُصر، والتحقق من معلومات الهوية، والتنسيق مع المنظمات الإنسانية، فضلًا عن الترتيبات اللوجستية".

وذكر المصدر أن أحد الأطفال رافقه دبلوماسيون قطريون إلى سفارتهم في موسكو قبل نقله إلى أوكرانيا.

ولم يتسنّ الاتصال بمكتب أمين المظالم المعني بحقوق الإنسان في أوكرانيا للتعليق.

إعادة أحد الأطفال الأوكرانيين بوساطة قطرية
إعادة أحد الأطفال الأوكرانيين بوساطة قطريةوزارة الخارجية القطرية

ويبدو أن هذه الحالات تختلف عن حالات الأطفال الذين تقول أوكرانيا إنهم نُقلوا قسرًا إلى روسيا من أراض احتلتها موسكو، وهم موضوع قضية تنظرها المحكمة الجنائية الدولية.

وتقول كييف، إن حوالي 20 ألف طفل نُقلوا من أوكرانيا إلى روسيا أو إلى أراض تسيطر عليها روسيا، دون موافقة أسرهم أو الأوصياء عليهم.

وتصف هذه الأفعال بأنها جريمة حرب تستوفي معايير تعريف معاهدة الأمم المتحدة للإبادة الجماعية.

وتنفي موسكو، التي شنت حربًا على أوكرانيا في فبراير/ شباط من العام الماضي، هذا الاتهام وتقول إنها قامت بحماية الأطفال الضعفاء من منطقة الحرب.

وأدت هذه القضية إلى أن تصدر المحكمة الجنائية الدولية مذكرتي اعتقال بحق الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، والمفوضة الروسية لحقوق الطفل، ماريا لفوفا بيلوفا.

واتهمت المحكمة الجنائية الدولية روسيا بالمسؤولية عن ارتكاب جريمة حرب تتمثل في ترحيل مئات الأطفال الأوكرانيين، وربما أكثر من ذلك إلى روسيا.

ويرفض الكرملين هذه الاتهامات واصفًا إياها بأنها "لا قيمة لها" في روسيا.

والدول الأعضاء في المحكمة الجنائية الدولية، وعددها 123 دولة، ملزمة باعتقال بوتين وترحيله إذا وطأت قدماه أراضيها، غير أن روسيا ليست عضوًا بالمحكمة.

أخبار ذات صلة
مصدر لرويترز: الوساطة السعودية - التركية لإعادة الأطفال الأوكرانيين تجري منذ أبريل

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com