عناصر من الجيش الأوكراني يتفقدون جاهزية دبابة مقاتلة
عناصر من الجيش الأوكراني يتفقدون جاهزية دبابة مقاتلةأ ف ب

لمواجهة "التهديد الروسي".. أوروبا تعزز بنيتها التحتية العسكرية

كشفت صحيفة "لوموند" الفرنسية، أن الدول الأوروبية تسعى لإنشاء استثمارات ضخمة في البنية التحتية، تشمل تجديد وسائل التنقل العسكري في ظل "التهديد الروسي المتزايد".

وبحسب الصحيفة، فإن أوروبا تعزز بنيتها التحتية العسكرية ردا على التهديدات الروسية، خصوصا في ظل الحرب مع أوكرانيا، وضم شبه جزيرة القرم ودونباس، مشيرة إلى أن "حلف شمال الأطلسي والدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي يدركون الحاجة إلى تجديد وسائل التنقل العسكري لديهم".

وفي ظل توسع الحدود التي يتعين الدفاع عنها، باتت الحاجة ملحة إلى تطوير البنية التحتية العسكرية، حيث ثبت أن الخطط التي يعود تاريخها إلى الحرب الباردة عفا عليها الزمن.

ومن المقرر، وفق "لوموند" إنشاء استثمارات ضخمة في البنية التحتية للنقل، بميزانية قدرها 1.7 مليار يورو خلال الفترة 2021-2027، حيث تهدف المشروعات إلى تجديد مرافق السكك الحديدية والبحرية والمطارات في العديد من دول الاتحاد الأوروبي؛ لتمكين التحرك السريع والفعال للقوات والمعدات العسكرية شرقاً.

أخبار ذات صلة
أوكرانيا تعد رؤيتها لقمة السلام المرتقبة في سويسرا

لكن الصحيفة أشارت إلى وجود عقبات تواجه المشروع، خصوصا فيما يتعلق باللوائح والمعايير بين البلدان الأعضاء، إذ لا تزال هناك حاجة إلى تنسيق القواعد لتسهيل مرور القوات والمعدات، وهي تشكل تحديا كبيرا.

وأضافت تقول: "يجري الآن طرح مقترحات مثل المعادل العسكري لمنطقة شنغن، ولكن تنفيذها على المدى القصير يتعرقل بسبب الخلافات في الرأي بين الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي".

ورأت الصحيفة أن التأخير والقيود في استكمال هذه المشروعات يسلط الضوء على التحديات البيروقراطية التي تواجهها أوروبا في سعيها لتعزيز قدراتها العسكرية، لكن على الرغم من هذه العقبات، فإن إلحاح الموقف والحاجة إلى حماية الحدود الشرقية من الأسباب التي تدفع إلى تكثيف الجهود لتحديث البنية الأساسية للنقل العسكري.

Related Stories

No stories found.
logo
إرم نيوز
www.eremnews.com