أوكرانيا تنفي سيطرة روسيا على سوليدار وتؤكد استمرار المعارك "الشرسة"

أوكرانيا تنفي سيطرة روسيا على سوليدار وتؤكد استمرار المعارك "الشرسة"

نفت كييف، اليوم الجمعة، سيطرة روسيا على مدينة سوليدار الأوكرانية، مؤكدة استمرار المعارك "الشرسة"، وفقاً لوكالة الأنباء الفرنسية.

وكانت وزارة الدفاع الروسية أكدت، اليوم، أن قواتها سيطرت على بلدة سوليدار الأوكرانية، أمس الخميس، حسب وسائل إعلام رسمية.

وأضافت الوزارة الروسية، وفقا لوكالة "رويترز"، أن استيلاء موسكو على المدينة سيسمح لقواتها بقطع القوات الأوكرانية عن بلدة باخموت القريبة والأكبر بكثير.

فيما أكّدت نائبة وزير الدفاع الأوكرانية غانا ماليار صباح الجمعة، أن أوكرانيا تتصدى حاليا لهجوم روسي "مكثف جدا" في سوليدار رغم "ليلة ساخنة" في هذه البلدة الصغيرة الواقعة في شرق البلاد.

وقالت ماليار على تلغرام إن "الليلة كانت ساخنة في سوليدار والأعمال العدائية مستمرة".

أوكرانيا تنفي سيطرة روسيا على سوليدار وتؤكد استمرار المعارك "الشرسة"
موسكو: روسيا البيضاء قد تدخل صراع أوكرانيا إذا تعرضت للغزو

وأضافت أن "العدو دفع بكل قواته الرئيسة تقريبا باتجاه (منطقة) دونيتسك ويواصل هجوما مكثفا جدا"، معتبرة أنها "مرحلة صعبة من الحرب".

وتابعت أن "هذه مرحلة صعبة من الحرب لكننا سننتصر فيها"، مؤكدة أن "مقاتلينا يحاولون بشجاعة الدفاع عن أنفسنا".

وتستعر المعارك في سوليدار وحولها منذ أشهر لكنها ازدادت حدة في الأيام الأخيرة.

ويقاتل الجيش الأوكراني في هذه البلدة الصغيرة المعروفة بمناجم الملح مرتزقة مجموعة فاغنر المسلحة الروسية.

وكان الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي قد وعد الخميس بتقديم "كل ما هو ضروري" لجيشه الذي يقاوم الهجمات الروسية في سوليدار ولكن أيضًا في باخموت المدينة الكبيرة الواقعة في الشرق ويحاول الروس الاستيلاء عليها منذ صيف 2022.

الأكثر قراءة

No stories found.
logo
إرم نيوز
www.eremnews.com