عناصر من قوات فاغنر الروسية
عناصر من قوات فاغنر الروسيةأ ف ب

"الفيلق الأفريقي" الروسي ينشئ أول قاعدة عسكرية في بوركينافاسو

أنشأ عناصر "الفيلق الأفريقي" التابع لروسيا، أول قاعدة عسكرية لمقرهم الرئيس في بوركينافاسو، وفق ما ذكره تلفزيون "أفريك ميديا".

وبحسب تقرير للموقع، هبط أول أعضاء الفيلق في مدينة واغادوغو عاصمة بوركينافاسو، نهاية ديسمبر 2023، ليستكملوا ترسيخ وجودهم، حيث تقع القاعدة التي تم تحديد مكانها بواسطة الأقمار الصناعية، في لومبيلا على بعد 20 كيلومترًا شمال شرق واغادوغو.

و"الفيلق" تشكيل عسكري روسي تم الكشف عنه ليكون بديلاً عن مجموعة "فاغنر" الروسية الخاصة، ويعكس سعي روسيا إلى توسيع نفوذها العسكري في القارة الأفريقية، ومنحه شرعية الوجود الرسمي والعلني في مواجهة الحضور الأوروبي والأمريكي.

ووفقًا لرئيس بوركينا فاسو الانتقالي، الكابتن إبراهيم تراوري، فإن "المهمة الرئيسة للفيلق الروسي هي تدريب جنود بوركينافاسو على استخدام المعدات العسكرية الروسية التي حصلت عليها بلاده كجزء من الحرب ضد الإرهاب".

وبدوره، قال الفيلق في بيان صدر عنه أن "المهمة الرئيسة لعناصره هي ضمان أمن رئيس الدولة إبراهيم تراوري وشعب بوركينا فاسو ضد الهجمات الإرهابية".

في حين يرى مراقبون أن "الفيلق جزء من مشروع تأسيسي مماثل لمشروع مجموعة فاغنر الروسية"، منوهين إلى "النوايا الحقيقية لهذه المؤسسة الروسية التي لا تختلف عن فاغنر، مما يعكس احتمال توسيع العمليات العسكرية لموسكو في غرب أفريقيا".

ويعود تكثيف علاقات بوركينا فاسو مع روسيا، وتوقيع اتفاقية دفاع معها إلى 2018، ما ساهم في نشر مجموعة "فاغنر" حينها في البلاد، كما يثير إنشاء الفيلق أسئلة جيوسياسية وإستراتيجية.

وأنهى الموقع تقريره قائلاً إنه منذ الانقلاب العسكري في بوركينافاسو خلال 2022، ابتعد الجناح الحاكم عن حليفة البلاد السابقة فرنسا التي أبقت على علاقات وثيقة مع واغادوغو بعد إنهاء استعمارها في 1960، لكن بعد طرد النظام الحاكم للقوات الفرنسية، عززت بوركينا فاسو علاقاتها مع روسيا.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com