ضباط شرطة يقفون بالقرب من السفارة الإسرائيلية في ستوكهولم بعد العثور على قنبلة داخل المبنى في يناير الماضي
ضباط شرطة يقفون بالقرب من السفارة الإسرائيلية في ستوكهولم بعد العثور على قنبلة داخل المبنى في يناير الماضيرويترز

اتهامات لإيران بتجنيد عصابات في السويد لاستهداف إسرائيل (صور)

اتهمت المخابرات السويدية والإسرائيلية، إيران بتجنيد "عصابات إجرامية" في السويد، لاستهداف إسرائيل ودول أخرى ومجموعات تعتبرها تهديدًا.

وقالت وكالة الاستخبارات السويدية، الخميس، إن "النظام الإيراني يستخدم شبكات إجرامية في السويد لتنفيذ أعمال عنف ضد دول أخرى أو مجموعات أو أفراد في السويد تعتبر أنهم يمثلون تهديدًا"، مشيرة بشكل خاص إلى "مصالح إسرائيلية ويهودية وأهداف وعمليات في السويد"، بحسب "فرانس برس".

وفي غضون ذلك، أصدر جهاز المخابرات الإسرائيلي "الموساد" بيانًا نادرًا اتهم فيه إيران بالمسؤولية عن هجمات وتهديدات لسفارات تل أبيب في أوروبا، من ضمنها العثور على عبوة ناسفة قيل إنها قنبلة يدوية، داخل حرم سفارة تل أبيب في ستوكهولم في يناير/ كانون الثاني.

وذكر "الموساد" أن فريقًا متخصصًا من الجيش السويدي قام بتدمير العبوة الناسفة آنذاك، بحسب صحيفة "تايمز أوف إسرائيل".

وبعد تحقيقات أجرتها وكالة المخابرات الإسرائيلية مع نظيراتها في أوروبا، توصل المحققون إلى عدد من المشتبه بهم، وخلصوا إلى أن شبكة الجريمة المنظمة "فوكستروت" في السويد كانت وراء الهجوم، بناءً على طلب إيران، وفقًا لـ"الموساد".

وأشارت الصحيفة الإسرائيلية، نقلاً عن البيان إلى أن "زعيم فوكستروت راوا مجيد – المعروف باسم الثعلب الكردي يعمل مع طهران منذ أشهر وتم تجنيده من قبل عملاء إيرانيين بعد فراره إلى إيران من تركيا، في سبتمبر/ أيلول الماضي من العام الماضي".

الكردي السويدي راوة مجيد  الذي يقود عصابة فوكستروت بحسب بيان الموساد الإسرائيلي
الكردي السويدي راوة مجيد الذي يقود عصابة فوكستروت بحسب بيان الموساد الإسرائيلي تايمز أوف إسرائيل

وقال البيان إن "إيران اعتقلته وجندته لتنفيذ سلسلة من الهجمات في أوروبا ضد أهداف يهودية وإسرائيلية"، مشيرًا إلى أن العصابة تتلقى التمويل والتوجيه من طهران، وتخضع لرقابة المخابرات الأوروبية منذ فترة.

وكانت السفارة الشرطة السويدية أعلنت عن سماع أصوات إطلاق نار في وقت متأخر من الليل بالقرب من السفارة الإسرائيلية في منتصف الشهر الجاري.

واحتجزت الشرطة، آنذاك، صبيًا يبلغ من العمر 14 عامًا على خلفية الحادثة، وأعلنت أن السفارة الإسرائيلية كانت الهدف، بحسب الصحيفة.

وقال "الموساد" إن إطلاق النار هذا نفذته جماعة "رومبا" الإجرامية، التي يرأسها الكردي الأصل إسماعيل عبده، والتي تديرها إيران أيضًا.

إسماعيل عبده كردي سويدي يترأس عصابة رومبا في السويد بحسب الموساد الإسرائيلي
إسماعيل عبده كردي سويدي يترأس عصابة رومبا في السويد بحسب الموساد الإسرائيليتايمز أوف إسرائيل

كما أكد أن الهجوم الأخير على سفارة تل أبيب في بروكسل نفذه "مجرمون مرتبطون بإيران".

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com