أخبار

بوتين يتابع إنزالا جويا ضمن مناورات عسكرية تثير قلق الغرب
تاريخ النشر: 18 سبتمبر 2017 16:43 GMT
تاريخ التحديث: 18 سبتمبر 2017 16:44 GMT

بوتين يتابع إنزالا جويا ضمن مناورات عسكرية تثير قلق الغرب

الإنزال الجوي الذي سيُجرى في منشأة عسكرية في ليننغراد سيشارك فيه 450 مظليا وتسع مدرعات من على طائرات نقل عسكرية في عرض للقوة

+A -A
المصدر: رويترز

وصل الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ، اليوم الإثنين، إلى منطقة عسكرية نائية لمتابعة تدريب على إنزال جوي في إطار أكبر مناورات حربية تجريها موسكو منذ العام 2013، وهو ما أثار قلق الغرب.

وقال مسؤولون في حلف شمال الأطلسي ”ناتو“ إنهم يتابعون مناورات زاباد 2017،  المعروفة أيضا باسم غرب-2017 ”بهدوء وثقة“، ويشعر كثيرون بالقلق حيال ما يعتبرونه اختبار موسكو لقدرتها على شن حرب على الغرب، في حين تقول روسيا إن المناورة تهدف للتدريب على سيناريو دفاعي تماما.

 وقالت وزارة الدفاع الروسية إنه سيشارك في الإنزال الجوي، الذي سيُجرى في منشأة عسكرية في منطقة ليننغراد، 450 مظليا وتسع مدرعات من على طائرات نقل عسكرية.

وظهر بوتين، القائد الأعلى للقوات المسلحة، في أغلب هذه المناسبات سابقا واستخدمها لتعزيز صورته عند الشعب على أنه حامي المصالح الوطنية القوي على الساحة الدولية.

ولم  يعلن الرئيس الروسي  ما إذا كان سيرشح نفسه لفترة رئاسية رابعة في مارس آذار لكن من المتوقع على نطاق واسع أن يقدم على هذه الخطوة.

وتستمر المناورات العسكرية الروسية حتى 20 سبتمبر/ أيلول الحالي في روسيا البيضاء وغرب روسيا وجيب كاليننغراد الروسي.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك