أخبار

بعد اعتقال حفيد حاخام بارز.. تظاهرة غاضبة لليهود الحريديم والشرطة تتصدى لهم
تاريخ النشر: 17 سبتمبر 2017 18:25 GMT
تاريخ التحديث: 17 سبتمبر 2017 18:25 GMT

بعد اعتقال حفيد حاخام بارز.. تظاهرة غاضبة لليهود الحريديم والشرطة تتصدى لهم

ألقى المحتجون الحجارة على الشرطة وأغلقوا الطرق ومنعوا حركة المرور.

+A -A
المصدر: معتصم محسن – إرم نيوز  

هاجم عدد من المتشددين اليهود، جنود شرطة الاحتلال الإسرائيلي، خلال مظاهرات حاشدة اليوم الأحد، احتجاجًا على اعتقال حفيد أبرز حاخامات اليهود ادمور افراهام يتسحاك.

جاء ذلك، عقب هروب حفيد بتسحاك من الخدمة العسكرية، رفقة 40 شخصًا آخرين من الحريديم، حيث قضت المحكمة بوضعه في الحجز مدة 20 يومًا، حسب ما نشر موقع ”هارتس“ العبري.

وخرج عشرات من اليهود الحريديم في مظاهرة غاضبة، وألقوا الحجارة على الشرطة، وأغلقوا الطرق، ومنعوا حركة المرور، مما دفع الشرطة إلى استخدام العنف ضدهم بضربهم واعتقال عدد منهم“.

واعتقل حفيد يتسحاك  قبل أسبوعين في مطار بن غوريون، ونشر أفراد من الطائفة الحريدية إعلانات تدعو إلى الخروج في المظاهرة، وكتبوا عليها: ”ندعوكم إلى مظاهرة الغضب لوقف طاعون الدمار“، وخلال المظاهرة ألقى عدد من الحاخامات خطابات باللغة الأيديشية، ورفع المتظاهرون لافتات كتب على إحداها ”نحن يهود، ولذا لن ننضم إلى الجيش الصهيوني“.

وانتشرت الشرطة الإسرائيلية وقوات من الأمن في مناطق تمركز اليهود الحريديم، لمنع وقوع صدامات أو أي مناوشات أخرى، حيث يخرج مجموعات من اليهود الحريديم في تظاهرات مستمرة تنديدًا بقرار المحكمة العليا الإسرائيلية -أعلى سلطة قضائية في إسرائيل- إلغاء الإعفاء الذي كان يتمتع به طلاب المدارس الدينية اليهودية من الخدمة العسكرية، ويتظاهر اليهود الحريديم الذين يمثلون 10% تقريبًا من سكان إسرائيل منذ عدة أشهر، ويقومون بمسيرات في الشوارع ويصطدمون بالشرطة في عدد من المدن.

وكان القانون الذي أقر عام 2014، يتيح زيادة عدد المجندين في صفوف اليهود المتدينين، الذين كانوا يستفيدون من إعفاءات بحجة التفرغ للدراسة.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك