خطيب جمعة طهران يدعو لموقف أمريكي لإنجاح المفاوضات

خطيب جمعة طهران يدعو لموقف أمريكي لإنجاح المفاوضات

المصدر: طهران- (خاص) من أحمد الساعدي

دعا خطيب جمعة طهران، الشيخ موحدي كرماني، الولايات المتحدة الأمريكية إلى اتخاذ قرار يسهم في إنجاح الجولة المقبلة من المفاوضات النووية بين طهران ومجموعة (5+1).

ويأتي كلام كرماني هذا، ردا على تصريح لوزير الخارجية الأمريكي جون كيري، طالب فيه إيران باتخاذ موقف لإنجاح المفاوضات النووية، وقال: ”نحن أيضا نقول لأمريكا إن عليها أن تتخذ قرارا عقلانيا، وهذا مستحيل بالنسبة لها“.

ويسعى الرئيس الإيراني، حسن روحاني منذ توليه الحكم، إلى إنهاء الأزمة النووية الإيرانية، من خلال المفاوضات مع الغرب. ولوحت الولايات المتحدة وإسرائيل إبان فترة حكم الرئيس السابق أحمدي نجاد، بشن هجوم عسكري على المفاعلات النووية الإيرانية.

وقال خطيب جمعة طهران إن ”أمريكا لا تفكر إلا بأمن الكيان الصهيوني، ولا تبالي بدماء الفلسطينيين المظلومين التي تراق دفاعاً عن الشرف والوطن“.

وأضاف كرماني -عضو مجلس خبراء القيادة في إيران- أن ”أمريكا تقول أنها لا تثق بإيران، ونحن نقول للمرة الألف إننا لا نثق بها، حيث ثبت لنا مكرها وكذبها وخيانتها ونقضها للعهود“.

النظام السوري دحر الإرهاب

وفي حديثه عن إشارته الأوضاع في سوريا، اعتبر خطيب جمعة طهران أن ”النظام السوري نجح في دحر الإرهاب“، معرباً عن أمله في أن تتمكن العديد من البلدان بينها العراق وأفغانستان في اجتثاث الإرهاب.

وأشار إلى أن بلاده ”تتطلع إلى علاقات عادلة ومتكافئة مع العالم“، مبينا أن ”مسار طهران يثير قلق أمريكا، لأنه سيزيد من إقبال العالم على إيران“.

وطالب وفد بلاده المفاوض بإدراك أن ”العدو متغطرس وأنه يواجه طريقا محفوفا بالصعوبات“.

مظاهرات في طهران ترفض ”اتفاق نووي ضعيف“

وفي سياق متصل، شارك المصلون في مسيرات بعد صلاة الجمعة في طهران، تحت عنوان ”جمعة القلق، محذرين من تكرار ”اتفاق نووي ضعيف“.

وطالب المحتجون الفريق الإيراني المفاوض والحكومة، بالدفاع عن حقوق ومصالح الشعب في المفاوضات النووية، كما أحرقوا العلم الأمريكي.

وعبروا عن استيائهم من التدخل الأمريكي في شؤونهم وشؤون بلادهم، وإهدار حقوق الشعب الإيراني. من الغطرسة الأمريكية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com