الشرطة البريطانية تطارد مشتبها بهم بعد تفجير قطار الأنفاق

الشرطة البريطانية تطارد مشتبها بهم بعد تفجير قطار الأنفاق

قال مارك رولي أكبر مسؤول عن مكافحة “الإرهاب” في  بريطانيا، إن الشرطة البريطانية تطارد أشخاصا تشتبه في أنهم مسؤولون عن التفجير الذي أسفر عن إصابة 29 شخصا في قطار أنفاق مزدحم في غرب لندن اليوم الجمعة.

وأضاف أن ضباط الشرطة يدققون في لقطات من كاميرات المراقبة الأمنية ويفحصون بقايا العبوة الناسفة.

وقال للصحفيين: “هذا تحقيق معقد جدا ومتواصل بسرعة… نطارد مشتبها بهم”.

ورفعت بريطانيا مستوى التهديد الأمني على المستوى الوطني إلى حرج من شديد، يوم الجمعة، بما يعني توقع حدوث هجوم بعد أن تسبب انفجار قنبلة في قطار ركاب في لندن في إصابة 22 شخصا.

وقالت رئيسة الوزراء تيريزا ماي في بيان بثه التلفزيون “إن أفرادا مسلحين من الشرطة وعناصر من الجيش سيشاهدون في الشوارع في الأيام المقبلة”.

وقالت “في هذه الفترة سيحل أفراد الجيش محل ضباط الشرطة في مهمات حراسة مواقع محمية بعينها ليس مسوحا بدخول الناس إليها”