تغريدة جديدة لترامب حول هجوم لندن تُغضب رئيسة وزراء بريطانيا

تغريدة جديدة لترامب حول هجوم لندن تُغضب رئيسة وزراء بريطانيا

ردت تيريزا ماي رئيسة وزراء بريطانيا بقوة، اليوم الجمعة، على تغريدة لدونالد ترامب، عن الهجوم الذي استهدف قطار مترو لندن، وقالت: إن التكهن بشأن التحقيقات لا يفيد أحدًا، جاء الرد بعد أن قال الرئيس الأمريكي إن مدبري الهجوم كانوا “أمام أنظار” الشرطة.

وبعد قليل من تفجير عبوة ناسفة في قطار مترو مزدحم في غرب لندن، قال ترامب في تغريدة على “تويتر” تحمل اتهامًا للشرطة البريطانية بالتقصير: “هجوم آخر في لندن نفذه إرهابي فاشل، هؤلاء أشخاص مرضى مخبولون كانوا في متناول يد سكوتلانديارد. يجب اتخاذ إجراءات استباقية!”.

وبعد ساعات من تغريدة ترامب، نقلت محطة سكاي نيوز البريطانية عن مصادر أمنية قولها: إنه تم تحديد هوية المشتبه به في الهجوم بمساعدة لقطات من كاميرات المراقبة.

وردًا على سؤال عما إذا كان ترامب يعرف أمرًا لا تعرفه بريطانيا قالت ماي: “لا أعتقد أن من المفيد لأحد التكهن عما ينطوي عليه تحقيق مفتوح”.

كما رد مسؤولون آخرون على ترامب، وقال نيك تيموثي وهو مدير مكتب ماي سابقًا: إن تعليق ترامب “غير مفيد من قائد حليفتنا وشريكتنا في مجال المخابرات”.

وشكك مسؤول حكومي أمريكي بارز في أن يكون ترامب مطلعًا على معلومات بشأن ما إذا كان مهاجم لندن معروفًا لدى أجهزة الأمن أم لا.

وقال المسؤول: إنه في هذه المرحلة من التحقيق لا تملك أجهزة الأمن الأمريكية معلومات تدعم أي تصريح لترامب يفيد بأن بريطانيا كان لديها إنذار مبكر أو معلومات مخابرات محددة حول الهجوم.