رئيس الوزراء السلوفاكي روبرت فيكو
رئيس الوزراء السلوفاكي روبرت فيكورويترز

محاولة اغتيال فيكو.. هل مواقفه من روسيا وأوكرانيا السبب؟

أثارت محاولة اغتيال رئيس الوزراء السلوفاكي روبرت فيكو، تساؤلات حول علاقة مواقفه من روسيا وأوكرانيا بالحادثة.

وكان فيكو أُصيب بجراح تهدد حياته بعد تعرضه لمحاولة اغتيال، اليوم الأربعاء، بإطلاق النار عليه أمام مقر اجتماع للحكومة في مدينة هاندلوفا.

وهذا الرجل يصفه معارضوه بأنه يميل بشدة لروسيا ويعارض السياسات الغربية تجاهها فيما يتعلق بالحرب على أوكرانيا وما صاحبها من عقوبات.

أخبار ذات صلة
من هو رئيس الوزراء السلوفاكي روبرت فيكو؟

ويرفض رئيس الوزراء السلوفاكي تعليق العلاقات مع روسيا بعد شنها حربًا على أوكرانيا، في مارس/آذار 2022، كما أنه لا يدعم التأثيرات الخارجية على القرار الوطني لبلاده خاصة الأمريكية، على الرغم من عضوية بلاده في الاتحاد الاوروبي، وحلف شمال الأطلسي "الناتو".

ويعارض رئيس وزراء الدولة التي كانت يومًا ما "شيوعية" قبل انفصالها عن التشيك، العام 1993، بعد انهيار الاتحاد السوفيتي؛ بشدة انضمام أوكرانيا لـ"الناتو"، وسبق أن هاجمها واعتبرها واحدة من أكثر البلاد فسادًا.

ورأى، سابقًا، أن أوكرانيا يجب عليها التنازل عن بعض أراضيها لصالح روسيا كحل لإنهاء الحرب، إلى جانب أنه لا يرى ضرورة لانسحابها من إقليم دونباس وشبه جزيرة القرم.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com