السجن 4 أعوام لرئيس شركة معادن أمريكي متهم بتصدير مواد إلى إيران‎

السجن 4 أعوام لرئيس شركة معادن أمريكي متهم بتصدير مواد إلى إيران‎

المصدر: رويترز

أصدرت محكمة أمريكية حكماً على رئيس شركة معادن في نيويورك بالسجن أربع سنوات وتسعة أشهر بتهمة التآمر لتصدير مسحوق معدني قابل للاستخدام في صناعة الصواريخ إلى إيران بشكل غير شرعي.

وأصدرت القاضية “دورا إيريزاري” في بروكلين، حكماً أمس الخميس على “إردال قويومشو” بعد إقراره بالذنب في يونيو/ حزيران 2016 في تهمة التآمر لخرق قانون العقوبات الاقتصادية على إيران، وفق ما أظهرت وثائق المحكمة.

وقال “باتريك مولين” محامي قويومشو الذي كان يسعى إلى إطلاق سراح مشروط لموكله:”نشعر بخيبة أمل كبيرة حيال قرار المحكمة اليوم (الخميس)، ونبحث الخيارات المتاحة”.

وقال مدعو العموم إن قويومشو وهو المدير التنفيذي لشركة غلوبال ميتالورغي، تآمر للحصول على أكثر من 450 كيلوغراماً من مسحوق الكوبالت-النيكل المعدني الذي يمكن أن يستخدم في مجال الفضاء وإنتاج الصواريخ والتطبيقات النووية بغية تصديرها إلى إيران.

وتراقب الحكومة الأمريكية عن كثب عمليات بيع وشراء هذا المسحوق لمكافحة الانتشار النووي وحماية الأمن القومي، ويتطلب تصديره تصريحاً من وزارة الخزانة.

ووفقًا للمدعين أخفى قويومشو، وهو أمريكي الجنسية من أصل تركي وأحد المتآمرين في القضية، الوجهة النهائية للمسحوق عبر تدبير نقله إلى تركيا على أن يشحن من هناك إلى إيران.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع