المحكمة الدستورية الإسبانية تلغي قانونًا بشأن استفتاء كتالونيا

المحكمة الدستورية الإسبانية تلغي قانونًا بشأن استفتاء كتالونيا

المصدر: د ب ا

ألغت المحكمة الدستورية في إسبانيا، قانونًا مثيرًا للجدل أصدرته مقاطعة كتالونيا، يقضي بإجراء استفتاء شعبي في المقاطعة بشأن انفصالها، وذلك بعد يوم واحد من إصداره.

وقالت وسائل إعلام إسبانية نقلًا عن مصادر قضائية، إن القرار صدر أمس الخميس، خلال جلسة طارئة برئاسة رئيس المحكمة العليا خوان جوزيه جونزاليز ريفاس.

وكان رئيس الوزراء الإسباني ماريانو راخوي -الذي يعارض بشدة الاستفتاء المزمع إجراؤه لأبناء المقاطعة لفصلها عن إسبانيا- أعلن الخميس أنه سيطعن لدى ”الدستورية العليا“ بقانون الاستفتاء الكتالوني.

وكان رئيس الحكومة المحافظ يكرر دائمًا أنه سيفعل كل ما في وسعه من أجل الحيلولة دون إتمام الاستفتاء، ودون انفصال المقاطعة الأقوى اقتصاديًا في إسبانيا.

وكان رئيس الحكومة الانفصالية في كتالونيا كارليس بيجدمونت، وقّع الأربعاء الماضي في برشلونة على القانون الذي يدعو  لإجراء استفتاء شعبي في الأول من تشرين الأول/ أكتوبر المقبل، بشأن انفصال كتالونيا، بمجرد إصداره، موضحًا أن نتيجة الاستفتاء ستكون ملزمة.

وكانت المحكمة الدستورية أعلنت من قبل مرارًا أن ”الاستفتاء هو والعدم سواء“.

وفي المقابل أكد ”بيجدمونت“ أن الاستفتاء سيُجرى ”في جميع الأحوال“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com