تقرير أمريكي: إسرائيل في موقف ضعيف أمام الوجود الإيراني بسوريا

تقرير أمريكي: إسرائيل في موقف ضعيف أمام الوجود الإيراني بسوريا

المصدر: واشنطن – إرم نيوز

اعتبر مركز أبحاث أمريكي، اليوم الخميس، أن التهديدات المتكررة لرئيس الوزراء الإسرائيلي ،بنيامين نتنياهو ،بمنع طهران من توسيع وجودها العسكري في سوريا ليس لها أي تأثير، وأن تل أبيب باتت في موقف ضعيف أمام هذا التمدد الإيراني.

وأكد معهد الشرق الأوسط في واشنطن، أن ارتباط إيران بسوريا بات أقوى من قبل بعد قيام واشنطن بوقف الدعم للمعارضة السورية، وتقاربها مع روسيا بشأن الحرب في ذلك البلد العربي، وخاصة فيما يتعلق بإنشاء مناطق خفض التصعيد.

ورأى التقرير أن ضربات الطيران الإسرائيلي لأهداف إيرانية وقواعد لحزب الله الموالي لطهران في سوريا ،والتي بلغت أكثر من 100 ضربة، لن تغير شيئًا، مشيرًا إلى أن سوريا أصبحت قادرة الآن على مواجهة تلك الغارات بمساعدة القوات الروسية.

وقال التقرير الذي نشره المركز ،أمس الأربعاء، ”بصرف النظر عن عدد المرات التي يزور فيها نتنياهو روسيا ،فإن إسرائيل أصبحت تواجه موقفًا قاتمًا على حدودها الشمالية، خاصة وأن إيران وحزب الله يستمران في توسيع نفوذهما في سوريا ،في الوقت الذي بات فيه بشار الأسد يعتمد عليهما أكثر من أي وقت مضى من أجل بقائه“.

وأضاف ”الواقع أن تصريحات نتنياهو النارية ،لن تخفي حقيقة أن إسرائيل أصبحت الآن في موقف ضعيف ،في الوقت الذي بدأت فيه سوريا بالصعود مجددًا بقرب انتهاء الحرب“.

وأعرب المركز عن اعتقاده بأن روسيا لن تفعل شيئًا لكبح جماح إيران، مشيرًا إلى امتناع دمشق قبل الحرب عن إنهاء علاقتها مع إيران، مقابل السلام مع إسرائيل.

وتابع ”من غير المرجح أن يوافق الأسد، أو حتى أن يكون قادرًا الآن على إنهاء تحالفه مع إيران من أجل إسرائيل… والحقيقة أن هذا التحالف اشتد كثيرًا في الآونة الأخيرة ،بعد قرار الإدارة الأمريكية الحالية وقف دعمها للمعارضة السورية المعتدلة ،والدخول في شراكة مع روسيا في سوريا، وهو ما دفع الأردن أيضًا إلى التقارب مع موسكو“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com