إيطاليا تعزز التدابير الأمنية في أنحاء البلاد بعد هجوم برشلونة

إيطاليا تعزز التدابير الأمنية في أنحاء البلاد بعد هجوم برشلونة

المصدر: الأناضول

أعلن وزير الداخلية الإيطالي، ماركو مينيتي، اليوم الجمعة، تعزيز التدابير الأمنية في أنحاء البلاد، والالتزام بأقصى درجات الحذر، بعد واقعتي الدهس في برشلونة الإسبانية، أمس.

وقال مينيتي، في بيان له عقب ترأسه اجتماعًا للجنة القومية للنظام والأمن العام، في مقر ”الداخلية“ بالعاصمة روما: إنه ”بناء على تحليل دقيق للوضع الداخلي، فقد تم تعزيز التدابير الأمنية في جميع أنحاء البلاد وخاصة حول الأهداف الحساسة، مع الحفاظ على أعلى درجات اليقظة والحذر في إيطاليا“.

وأشار إلى أنه تم تشديد المراقبة حول النقاط التي تعتبر حساسة، وتعزيز إجراءات الأمن في الأماكن التي تشهد تجمعات بشرية في أنحاء البلاد كافة.

وشدد على أنه سيتم تعزيز المراقبة حول محطات السكك الحديدية ووسائل النقل العام والمطارات والحدود البحرية، وتنفيذ مسح يشمل الفنادق ووكالات تأجير السيارات.

وأكد الوزير مينيتي أنه سيُصدر تعميمًا إلى قادة الأمن كي يتسنى لهم من خلال لجان مختصة بالنظام العام، وبمشاركة رؤساء البلديات وبالتنسيق مع الشرطة المحلية، القيام برصد دقيق لتدابير الحماية الواجب تبنيها للفعاليات الاجتماعية والاقتصادية المقررة في مناطق عملهم.

وفي وقت سابق اليوم، نعى وزير الخارجية الإيطالي، أنجلينو ألفانو، المواطنيْن الإيطالييْن، برونو غولوتا، و لوكا روسو، اللذين توفيا في حادثتي الدهس ببرشلونة.

ودهست شاحنة صغيرة أمس الخميس، عشرات من المارة في منطقة سياحية شهيرة وسط برشلونة، ما أسفر عن مقتل 13 وإصابة نحو 100، بينهم 15 في حالة خطيرة.

وبعدها بساعات وقعت حادثة دهس أخرى في مدينة كامبريلس جنوبي برشلونة، وأسفرت عن وقوع 6 جرحى بينهم شرطي، قبل الإعلان عن وفاة امرأة من بين الجرحى.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com