أخبار

الشرطة الماليزية تبحث عن "إرهابيين" قبل دورة ألعاب رابطة "الآسيان"
تاريخ النشر: 10 أغسطس 2017 16:40 GMT
تاريخ التحديث: 10 أغسطس 2017 16:41 GMT

الشرطة الماليزية تبحث عن "إرهابيين" قبل دورة ألعاب رابطة "الآسيان"

إجراءات أمنية بمناسبة اقتراب افتتاح دورة ألعاب جنوب شرق آسيا 2017 التي ستقام في كوالالمبور.

+A -A
المصدر: د ب ا

داهمت قوات الشرطة الماليزية منطقة نيو سايبر في مدينة سيبرجايا، لتعقّب الأجانب الذين يشتبه بصلتهم بأنشطة إرهابية، بعد عملية مماثلة قامت بها قبل ثلاثة أيام في العاصمة كوالالمبور.

ونقلت وكالة الأنباء الماليزية ”برناما“ اليوم الخميس، عن المدير المساعد لقسم مكافحة الإرهاب أيوب خان مايدين، قوله للصحفيين خلال عملية المداهمة أمس الأربعاء، إن عملية المداهمة تأتي في إطار الإجراءات الأمنية بمناسبة اقتراب افتتاح دورة ألعاب جنوب شرق آسيا 2017 التي ستُقام في كوالالمبور، لضمان سيرها على نحو طبيعي.

وأضاف أن ”الشرطة اختارت هذه المنطقة لوجود كثير من العرب منهم من سوريا والعراق، وكذلك الأفارقة الذين من المحتمل أن تكون لديهم علاقة مع الإرهابيين“.

وذكر أن الشرطة ستتولّى التحقيق مع من يحملون هويات مشبوهة مع مراجعة بيانات الشرطة الدولية ”الإنتربول“ وإدارة الهجرة للتأكد عن عدم إدراجهم على قائمة ”الإرهابيين“.

وبحسب وكالة ”برناما“، شارك حوالي 200 فرد من وحدة مكافحة المتفجرات وإدارة الهجرة وإدارة التسجيل الوطنية في عملية المداهمة.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك