واشنطن تهدد بيونغ يانغ باستخدام القوة وموسكو تطالب بالحوار

واشنطن تهدد بيونغ يانغ باستخدام القوة وموسكو تطالب بالحوار

المصدر: رويترز

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس، اليوم الأربعاء:“إن على كوريا الشمالية أن تكف عن أي عمل سيؤدي لسقوط نظامها“، مضيفًا أن الولايات المتحدة وحلفاءها لديهم قدرات دفاعية وهجومية دقيقة.

وقال في بيان له:“على جمهورية كوريا الشعبية الديمقراطية أن تختار الخروج من العزلة والتخلي عن سعيها لامتلاك أسلحة نووية“.

وأضاف:“على جمهورية كوريا الشعبية الديمقراطية أن تكف عن دراسة أي تحركات ستؤدي إلى سقوط نظامها وتدمير شعبها“.

وتابع:“نظام جمهورية كوريا الشعبية الديمقراطية سيظل أدنى منا بكثير وسيخسر أي سباق تسلح أو أي صراع يبدأه“.

وقال السفير الروسي في الأمم المتحدة، الأربعاء :“إن بلاده تتمنى أن تمتنع الولايات المتحدة عن أي تحركات تستفز كوريا الشمالية لاتخاذ تصرفات خطيرة، داعيًا إلى حوار سياسي لتخفيف التوترات“.

وقال فاسيليي نيبنزيا في تصريحات صحفية:“الحل العسكري ليس خيارًا في جميع الأحوال، ما نتمناه بقوة هو أن تتحلى الولايات المتحدة بالهدوء وتمتنع عن أي تحركات تثير أي طرف لاتخاذ أفعال قد تكون خطيرة“.

وفي السياق، أعرب الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش عن انزعاجه من ”زيادة خطاب المواجهة“ بشأن كوريا الشمالية.

وقال المتحدث باسم المنظمة الدولية ستيفان دوجاريك للصحفيين:“الأمين العام لا يزال يشعر بقلق شديد إزاء الوضع المستمر وهو منزعج من خطاب المواجهة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com