أخبار

مكتب التحقيقات الاتحادي يصادر وثائق...
تاريخ التحديث:
تاريخ النشر:

مكتب التحقيقات الاتحادي يصادر وثائق من منزل مدير حملة ترامب السابق

المداهمة، التي تمت قبل الفجر، تأتي في إطار تحقيق في تدخل روسيا المحتمل بالانتخابات الرئاسية 2016.

+A -A
المصدر: رويترز

ذكرت صحيفة ”واشنطن بوست“ الأميركية، اليوم الأربعاء، أن ضباطًا من مكتب التحقيقات الاتحادي صادروا وثائق ومواد أخرى من منزل بول مانافورت، المدير السابق لحملة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

وتأتي المداهمة، التي تمت قبل الفجر، في إطار تحقيق يجريه مستشار خاص في تدخل روسيا المحتمل بالانتخابات الرئاسية 2016.

وقالت الصحيفة، نقلًا عن أشخاص مطلعين على التحقيق لم تحددهم:“إن المداهمة، التي جرت بناء على أمر تفتيش، تم تنفيذها دون تحذير مسبق في 26 يوليو/تموز وذلك بعد يوم من لقاء مانافورت مع أعضاء لجنة المخابرات في مجلس الشيوخ“.

وأضافت الصحيفة أن مانافورت دأب على إبراز المستندات طوعًا أمام لجان الكونغرس التي تحقق في تدخل روسيا في الانتخابات في العام الماضي.

ويشير أمر التفتيش، بحسب الصحيفة، إلى أن المحققين ربما أقنعوا قاضيًا اتحاديًا بوجود سبب مقنع للاعتقاد بأنه من غير الممكن الوثوق بمانافورت بشأن تسليمه لكافة السجلات، كاستجابة لمذكرة استدعاء صادرة عن هيئة محلفين كبرى.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك