كينيون يستأجرون أطفالًا لتخطي طوابير الاقتراع الطويلة‎

كينيون يستأجرون أطفالًا لتخطي طوابير الاقتراع الطويلة‎
Election officials from the Independent Electoral and Boundaries Commission (IEBC) count ballots after the close of the polling station during the presidential election in Nairobi, Kenya August 8, 2017. REUTERS/Baz Ratner

المصدر: رويترز

عمد المسؤولون الكينيون إلى غمس أصابع الأطفال، الذين يرافقون أمهاتهم إلى مراكز الاقتراع في الانتخابات، بالحبر لتمييزهم بعد أن لجأ البعض إلى استئجار طفل من أجل الاستفادة من قاعدة تسمح للآباء الذين يصطحبون أطفالًا بتجاوز الطوابير الطويلة.

وقالت تابيثا ميغاي المسؤولة بمركز اقتراع بوسط نيروبي:”كل أم تصطحب معها طفلًا نضع علامة تمييزية على الاثنين”.

وقالت:”إذا جاءت الأم مع طفل نبلغها بأنه يتعين عليها ألا تسلم طفلها لنساء أخريات ليأتين ويستفدن من تخطي الطوابير”.

وتعد مسألة استئجار الأطفال أمرًا معتادًا في الانتخابات الكينية التي يشوبها التأخير والطوابير الطويلة.

وفي مركز الاقتراع الذي ترأسه ميجاي وقف المئات في طوابير حول المبنى حرصًا منهم على انتخاب رئيس جديد وأعضاء في البرلمان وممثلين محليين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع