واشنطن تضيف مادورو إلى قائمة سوداء تضم الأسد وكيم جونغ أون وموغابي – إرم نيوز‬‎

واشنطن تضيف مادورو إلى قائمة سوداء تضم الأسد وكيم جونغ أون وموغابي

واشنطن تضيف مادورو إلى قائمة سوداء تضم الأسد وكيم جونغ أون وموغابي

المصدر: د ب ا

أدرجت الولايات المتحدة الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو على قائمة سوداء يوم الاثنين متهمة إياه بالاستيلاء على السلطة من خلال عملية مستمرة لإعادة صياغة الدستور.

وهذا الإجراء يجعل مادورو واحدا من أربعة حكام تم إدراجهم على قائمة سوداء لمكتب السيطرة على الأصول الأجنبية التابع لوزارة الخزانة الأمريكية، ومن ثم يتم تجميد جميع أصولهم الخاضعة للاختصاص القضائي للولايات المتحدة علاوة على حظر تعامل المواطنين أو الشركات الأمريكية معهم.

وفي كثير من الحالات، أقرت الولايات المتحدة عقوبات بحق أقارب هؤلاء القادة وغيرهم من المقربين منهم.

والحكام الأربعة الحاليون المدرجون على القائمة هم:

– الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو/55 عاما/. هو من اختاره الرئيس الشعبوي هوجو شافيز الذي توفي في آذار/مارس 2013 ليخلفه. وحكم مادورو فنزويلا الغنية بالنفط خلال فترة من التضخم المتفشي وانهيار الاقتصاد وسط تراجع حاد في أسعار النفط. ومنذ فوز المعارضة بالسيطرة على الجمعية الوطنية في الانتخابات التشريعية لعام 2015، سعى مادورو إلى تعزيز سلطته، بما في ذلك العملية الجارية لإعادة كتابة الدستور.

– رئيس زيمبابوى روبرت موغابى / 93 عاما / الذي كان زعيما متمردا يقاتل حكومة الأقلية البيضاء في روديسيا حتى انتخابات عام 1980. وقد أصبح رئيسا للوزراء، ومنذ عام 1987 تولى الرئاسة. وفي عام 2000، بدأ موغابي في بعض الأحيان عمليات مصادرة عنيفة للأراضي من مزارعين بيض وزاد من قمع المعارضين السياسيين. وأدى انهيار السياحة والزراعة إلى تدمير الاقتصاد، وسط عجز واسع النطاق وتضخم كبير.

– الرئيس السوري بشار الأسد /51 عاما/ الذي كان طبيب عيون قبل أن يتولى السلطة في عام 2000 بعد وفاة والده حافظ الأسد. وقمعت قوات الأمن التابعة لبشار الأسد بوحشية احتجاجات مؤيدة للديمقراطية في عام 2011، ضمن حركات ”الربيع العربي“، وسرعان ما انزلقت البلاد إلى حرب أهلية طائفية، إذ يصل عدد القتلى حتى الآن إلى مئات الآلاف.

– حاكم كوريا الشمالية كيم جونغ أون /33 عاما/ هو حفيد كيم إيل سونج الذي أسس الدكتاتورية الشيوعية في كوريا الشمالية. وتولى كيم جونج أون السلطة بعد وفاة والده وسلفه كيم جونغ إيل عام 2011. ويعتقد أن كيم الذي يحكم ما يعتبر على نطاق واسع النظام الأكثر شمولية في العالم، قام بإعدام زوج عمته عام 2013 واغتيال أخيه غير الشقيق في شباط/فبراير. وتقول وكالات الاستخبارات الغربية ان كيم قام بتطوير برامج أسلحة نووية وصواريخ باليستية في مواجهة يسودها التوتر بشكل متزايد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com