روحاني يتراجع عن تصريحاته و“يرضخ“ للحرس الثوري – إرم نيوز‬‎

روحاني يتراجع عن تصريحاته و“يرضخ“ للحرس الثوري

روحاني يتراجع عن تصريحاته و“يرضخ“ للحرس الثوري

المصدر: طهران - إرم نيوز

اضطر الرئيس الإيراني حسن روحاني، اليوم الإثنين، إلى إعلان انصياعه لقادة الحرس الثوري، بعد خلافات وتبادل اتهامات، حدثت بين الطرفين، في الأيام القليلة الماضية.

وأكد روحاني خلال لقاء جمعه اليوم بقائد الحرس الثوري، اللواء محمد علي جعفري، وقائد فيلق القدس الجنرال قاسم سليماني، أن ”الحكومة ستواصل دعمها للحرس الثوري في المرحلة المقبلة“، ويعتزم روحاني تقديم حكومته إلى البرلمان في آب/ أغسطس المقبل.

وشدد روحاني على أهمية الوحدة بين القوى والمؤسسات العسكرية في إيران لـ“تحقيق توجهات وتطلعات المرشد الأعلى علي خامنئي وخدمة الشعب الإيراني“ بحسب قوله.

وخاطب روحاني قادة الحرس الثوري بالقول إن حكومته المقبلة ”ستعمل على التنسيق بين جميع القوات المسلحة والمؤسسات والجهات الفاعلة في الساحة الإيرانية في التخصصات كافة لزيادة الكفاءة وتعزيز القدرات القتالية للقوات المسلحة باستخدام التكنولوجيات الجديدة، لضمان الأمن القومي الإيراني“.

من جانبه، أبدى جعفري استعداد الحرس للتعاون في المجالات كافة مع حكومة حسن روحاني المقبلة.

وقدم اللواء جعفري تقريراً مفصلا للرئيس روحاني يتحدث عن الأماكن التي تمكن فيها الحرس الثوري من إحباط هجمات للجماعات المسلحة المعارضة للنظام الإيراني، داعياً إلى ضرورة استمرار الدعم الحكومي لتعزيز الدفاع ومكافحة الإرهاب في إيران والمنطقة، وفق تعبيره.

وكان قائد فيلق القدس الإيراني قاسم سليماني، حذر مطلع الشهر الجاري، من إضعاف الحرس الثوري، معتبراً أن الهجوم الذي يتعرض له الحرس الثوري ”ظالم“.

ويأتي تصريح سليماني عقب يومين من تبادل الاتهامات بين روحاني، واللواء محمد علي جعفري، بعدما صرح روحاني بأن ”هناك دولة ثانية داخل البلاد تحمل البندقية وتهيمن على الاقتصاد“ في إشارة إلى الحرس الثوري.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com