أخبار

إسرائيل تجلي عائلات فلسطينية من الأغوار لإجراء تدريبات عسكرية
تاريخ النشر: 03 أبريل 2014 11:55 GMT
تاريخ التحديث: 03 أبريل 2014 11:56 GMT

إسرائيل تجلي عائلات فلسطينية من الأغوار لإجراء تدريبات عسكرية

التدريبات العسكرية تشمل إطلاق قذائف الدبابات، والرصاص الحي، والقنابل، وتنتهي عند الساعة الرابعة عصرا الخميس.

+A -A

رام الله – أجلى الجيش الإسرائيلي، صباح الخميس، 20 عائلة فلسطينية من منازلها، في قرية ”وادي بزيق“ في الأغوار الشمالية، شرقي الضفة الغربية، لإجراء تدريبات عسكرية، بحسب مسؤول فلسطيني.

وقال رئيس مجلس قروي (مجلس محلي) ”المالح والمضارب البدوية“، عارف دراغمة، إن ”العائلات أخلت منازلها منذ الساعة السابعة صباحاً (05.00 تغ)“، مشيراً إلى أن التدريبات التي سيجريها الجيش الإسرائيلي ستنتهي عند الساعة الرابعة من عصر هذا اليوم (14.00 تغ).

وتشمل التدريبات العسكرية إطلاق قذائف الدبابات، والرصاص الحي، والقنابل، إضافة لمشاركة الطائرات الحربية، وفرق المشاة من الجنود، الأمر الذي يثير الخوف والرعب في صفوف سكان المنطقة، وفقاً للمسؤول الفلسطيني نفسه.

ويسكن في الأغوار نحو 10 آلاف فلسطيني في بيوت من الصفيح وخيام، وتمنعهم إسرائيل من تشييد المنازل ويعتمدون في حياتهم على تربية المواشي والزراعة.

وتنظر إسرائيل إلى هذه المنطقة كمحمية أمنية واقتصادية، وتردد أنها تريد أن تحتفظ بالوجود الأمني فيها ضمن أي حل مع الفلسطينيين، لكن الفلسطينيين يقولون إنهم لن يبنوا دولتهم من دون الأغوار.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك