لافروف: روسيا وأمريكا والأردن يراقبون الهدنة جنوبي سوريا من عمّان

لافروف: روسيا وأمريكا والأردن يراقبون الهدنة جنوبي سوريا من عمّان

المصدر: الأناضول

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، اليوم الإثنين، أن روسيا والولايات المتحدة والأردن، اتفقوا على استخدام مركز مراقبة يجري إنشاؤه في عمّان، لرصد الالتزام بوقف إطلاق النار جنوب غربي سوريا.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي للافروف مع وزير خارجية أوسيتيا الجنوبية دميتري ميدويف، في موسكو.

ونقلت وكالة سبوتنيك الروسية للأنباء عن لافروف قوله، خلال المؤتمر إنه ”على الرغم من حقيقة أن يوم أمس، من الساعة 12 ظهرًا بالتوقيت السوري يجري العمل بنظام وقف إطلاق النار، إلا أننا يجب علينا تعزيزه“.

وتابع: ”لتنسيق جميع التفاصيل حول مناطق تخفيف التصعيد، تمّ الاتفاق على استخدام مركز مراقبة، يجري إنشاؤه من قبل روسيا والولايات المتحدة والأردن في عمّان“.

وأضاف الوزير الروسي أن ”المركز سيكون على اتصال مباشر مع قوات المعارضة، والقوات الحكومية“.

والجمعة الماضية، أعلنت الحكومة الأردنية توصل الولايات المتحدة وروسيا والأردن لاتفاق يدعم وقف إطلاق النار جنوب غربي سوريا، بدأ العمل به اعتبارًا من أمس الأحد.

من جانب آخر، رحّب لافروف بمشاركة الهيئة العليا للمفاوضات السورية في المشاورات التقنية بشأن الإصلاح الدستوري في سوريا.

وفي هذا الشأن، قال الوزير الروسي: ”هذا تقدم كبير جدا، ونوعي في نهج ما يسمى بالهيئة العليا للمفاوضات نحو تنفيذ قرارات مجلس الأمن الدولي“.

كما أعرب عن أمله في ”توازن المصالح خلال الحوار حول الإصلاح الدستوري في سوريا“.

وقال لافروف إن بلاده تعول على أن النجاح في إقامة مناطق تخفيف التصعيد في سوريا سيساعد بشكل فعلي في محاربة الإرهاب، داعيًا الولايات المتحدة لمشاركة أكثر نشاطًا في عملية أستانة.

وكانت وكالة أسوشييتد برس الأمريكية قالت أمس إن الهدنة الأخيرة جنوب غربي سوريا تهدف إلى تهدئة المخاوف الإسرائيلية بخصوص تواجد قوات للنظام السوري المدعومة بالقوات الإيرانية على حدودها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com