إيران تلغي إعدام اثنين من كبار المتهمين بقضية اختلاس 2.7 مليار دولار

إيران تلغي إعدام اثنين من كبار المتهمين بقضية اختلاس 2.7 مليار دولار

المصدر: إرم نيوز

نقضت المحكمة العليا في إيران، الاثنين، الحكم الصادر عن محكمة الثورة في طهران ضد اثنين من رجال الأعمال بتهمة التواطؤ مع رجل الأعمال الإيراني الملياردير بابك زنجاني، الذي حكم عليه بالإعدام في آذار/ مارس 2016، بعد إدانته باختلاس أموال الوزارة التي تبلغ نحو 2.7 مليار دولار أمريكي في عهد الرئيس السابق محمود أحمدي نجاد.

وأعلن مير سجاد سعيد مهر محامي المتهمين، مهدي شمس وحميد فلاح هروي، أن المحكمة العليا نقضت حكم الإعدام بحق موكليه“، مشيرًا إلى أن ”نقض حكم الإعدام جاء بعدما قدم مهدي شمس وحميد فلاح هروي أدلة إلى المحكمة بأنهما لم يكونا على علم بأن قيامهما بالتعاون مع رجل الأعمال بابك زنجاني الهدف منه استهداف الاقتصاد الإيراني والإخلال به“.

وأوضح سعيد مهر، أن ”المحكمة العليا اقتنعت بأدلة المتهمين مهدي شمس وحميد فلاح هروي ورفضت المصادقة على قرار الإعدام الصادر بحقهما العام الماضي، بتهمة التواطؤ مع رجل الأعمال بابك زنجاني الذي أدين بسرقة أكثر من ملياري دولار من وزارة النفط الإيرانية“.

وكان وزير النفط بيجن نامدار زنغنه اشترط في يناير الماضي، وقف حكم الإعدام في حال أقدم رجل الأعمال بابك زنجاني على تسديد المبالغ التي اختلسها من وزارة النفط في عهد الرئيس السابق.

وتسلم بابك زنجاني في الـ 31 من كانون الثاني/ يناير الماضي، قرار إعدامه من قبل محكمة الثورة، بحسب ما أفاد محاميه ”رسول كوهبايه زاده“.

وشكلت قضية بابك زنجاني ضربة موجعة للتيار المتشدد الذي سمح لهذا الرجل بإجراء صفقات تجارية مشبوهة مع جهات خارجية في فترة العقوبات التي كانت مفروضة على طهران في عهد الرئيس السابق.

ويسعى معسكر المتشددين إلى منع إجراء حكم الإعدام بحق زنجاني، فيما تشير تقارير إلى وجود معلومات بوجود 10 مسؤولين متورطين بموضوع الفساد الذي أدين به“.

وكان وزير العدل الإيراني مصطفى بور محمدي قال منتصف مارس/ آذار الماضي، إنه يمكن استصدار عفو عن الملياردير، إن أبدى تعاونًا وأعاد الأموال التي اتهم باختلاسها من الدولة.

واعتقل زنجاني -والذي كان متعاملًا غير رسمي باسم وزارة النفط الإيرانية- في كانون الأول 2013، بعد انتخاب الرئيس حسن روحاني وجرت محاكمته العام الماضي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com