ترامب يصف أول لقاء مع بوتين بأنه ”شرف“

ترامب يصف أول لقاء مع بوتين بأنه ”شرف“
Russia's President Vladimir Putin talks to U.S. President Donald Trump during their bilateral meeting at the G20 summit in Hamburg, Germany July 7, 2017. REUTERS/Carlos Barria

المصدر: رويترز

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لنظيره الروسي فلاديمير بوتين اليوم الجمعة، إنه ”تشرف“ بالالتقاء به لأول مرة، وقال إنه يتطلع إلى ”أشياء إيجابية“ في العلاقات بين الخصمين السابقين في الحرب الباردة.

ولقاء ترامب وبوتين وجها لوجه لأول مرة في قمة مجموعة العشرين في ألمانيا كان أحد أبرز اللقاءات الثنائية المرتقبة بين زعماء العالم.

وتحدث ترامب وبوتين لمدة ست دقائق في حضور وزيري خارجية البلدين، قبل السماح للصحفيين بالدخول إلى الغرفة للاستماع إلى تصريحاتهما. وتم إخراج الصحفيين بعد ذلك لاستكمال الاجتماع.

وقال ترامب للصحفيين وهو يجلس بجانب الرئيس الروسي ”الرئيس بوتين وأنا ناقشنا أشياء متعددة وأظن أن الأمور تسير على ما يرام“.

وأضاف قائلا ”أجرينا محادثات جيدة جدا جدا. سنجري حوارا الآن وبالتأكيد ذلك سيستمر. نتطلع إلى أن يحدث الكثير من الأشياء الإيجابية جدا لروسيا وللولايات المتحدة ولجميع المعنيين. وإنه ليشرفني أن أكون معك“.

وقال بوتين، ”تحدثت معك عبر الهاتف عدة مرات، إلا أن المحادثات الهاتفية ليست كافية مطلقا“.

وأضاف قائلا ”أنا مسرور أن ألتقي بكم شخصيا سيدي الرئيس“، معربا عن أمله في أن يكون الاجتماع مثمرا.

وتعهد ترامب أثناء حملته الانتخابية العام الماضي بإقامة علاقات ودية مع موسكو لكنه لم يستطع الوفاء بذلك بسبب إجراء إدارته تحقيقات في مزاعم بتدخل روسي في الانتخابات الأمريكية وروابط بين فريق حملته الانتخابية وموسكو.

وتنفي موسكو أي تدخل ويقول ترامب إن حملته لم تتآمر مع روسيا.

ويواجه ترامب ضغوطا متزايدة لاتخاذ موقف متشدد من الكرملين بسبب الانتقادات الموجهة لتصرفات روسيا في أوكرانيا وسوريا والتحقيقات في دورها في الانتخابات الأمريكية.

وأدلى ترامب أمس الخميس بأكثر تصريحاته حدة بشأن موسكو منذ أن تولى منصبه، حث فيها روسيا على وقف ”أنشطتها المزعزعة للاستقرار“ وإنهاء دعمها لسوريا وإيران.

ولكن ترامب امتنع عن توجيه أي انتقاد شخصي لبوتين، وامتنع عن أن يقول بشكل واضح ما إذا كان يصدق تأكيد مسؤولي المخابرات الأمريكية بأن روسيا تدخلت في انتخابات الرئاسة الأمريكية لعام 2016.

وقال ترامب أثناء زيارته إلى بولندا يوم الخميس، ”أعتقد أنها روسيا، لكن أعتقد أن وراء الأمر أشخاصا آخرين أو دولا أخرى ولا أرى خطأ في هذا التصريح. لا أحد يعلم. لا أحد يعلم على وجه اليقين“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com