إيران تشدد رقابتها على الفتيات لارتداء الحجاب في السيارات

إيران تشدد رقابتها على الفتيات لارتداء الحجاب في السيارات

المصدر: طهران - إرم نيوز

أعلن المتحدث باسم الشرطة الإيرانية سعيد منتظر المهدي، يوم الخميس، أن رجال الشرطة سيتخذون إجراءات صارمة ضد عدم ارتداء النساء لحجابهن أثناء قيادتهن للسيارات، مؤكداً أن ”السيارة لم تعد من خصوصيات مالكها، بحسب رأي المرجعيات الدينية“.

وقال المهدي في مؤتمر صحفي إنه ”بعد استفتاء عدد من المرجعيات الدينية أكدوا لنا على أن السيارة لم تعد من الشؤون الخصوصية التي يحق للراكبين فيها من النساء عدم ارتداء الحجاب“، مؤكداً ”سنتخذ إجراءات صارمة“.

وأفاد تقرير إيراني، نشر الأسبوع الماضي، بانتشار الممارسات الإباحية في السيارات، بعدما اعتبرت السلطات الإيرانية العام الماضي أن ”السيارات تعتبر من الشؤون الخصوصية“، الأمر الذي سمح للفتيات بعدم ارتداء الحجاب وممارسة الجنس.

ونقلت صحيفة ”اعتماد“ الإيرانية عن مصادر في شرطة المرور، أنها ”ضبطت العديد من الفتيات والشباب وهم يمارسون الجنس داخل السيارات الشخصية“، مضيفة أن ”رجال الشرطة لم يكن لديهم أمر باعتقالهم“.

وقال نائب رئيس لجنة الثقافة في البرلمان الإيراني النائب بزما نفر، في جلسة البرلمان الخميس، إن ”السيارات لا تخضع للخصوصية وحالها حال الأماكن العامة والمناطق المشتركة مثل الشقق والفنادق والمستشفيات“.

ومنذ الثورة الإسلامية عام 1979 أصبح لزاماً على النساء ارتداء الحجاب في إيران، ولكن السنوات الأخيرة شهدت تخفيفاً في القواعد الخاصة بما ترتديه المرأة خصوصاً في العاصمة طهران.

ووصف رئيس السلطة القضائية صادق لاريجاني، العام الماضي، أن بعض شوارع طهران أصبحت تشبه صالونات عرض الأزياء، معتبراً أن تهاون الحكومة وقوات الأمن شكلا دافعاً للفتيات لعدم ارتداء الحجاب.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com