أفغانستان: تصريحات روحاني بشأن بناء السدود المائية غير مقبولة

أفغانستان: تصريحات روحاني بشأن بناء السدود المائية غير مقبولة

المصدر: طهران- إرم نيوز

رد المتحدث باسم الرئاسة الأفغانية نجيب آزاد، الأربعاء، على تصريحات أطلقها الرئيس الإيراني حسن روحاني ضد أفغانستان حول بناء سدود، بأنها ”تصريحات غير مقبولة وتثير الحساسيات“.

وقال نجيب آزاد في تصريحات له، إن ”أفغانستان تعمل على الاستفادة من مواردها الطبيعية“، مشدداً على أن ”ما نقوم به من بناء السدود، هو أقل ما نقوم به في استخدام مياهنا“، داعياً روحاني إلى عدم إطلاق تصريحات تثير الحساسية.

بدورها قالت الخارجية الأفغانية، إن إيران استخدمت المياه الإقليمية أكثر مما نصت عليه معاهدة نهر هلمند خلال السنوات القليلة الماضية، وفي الوقت نفسه، قامت إيران ببناء أكثر من 30 سداً مائياً على الأنهار التي تتدفق إلى أفغانستان، مما يوقف تدفق المياه إلى أفغانستان.

وذكرت الوزارة أن إيران استخدمت كميات غير مسبوقة من المياه من منطقتي هلمند وهاررود المائية في أفغانستان في المناطق الحدودية مع ايران على مر السنين.

 وقال نائب وزير المياه والطاقة، باسير عزيمي ”مع إقامة السدود في البلاد، يمكننا ضمان إدارة الموارد المائية في أفغانستان“.

واستنادا إلى المادة 5 من معاهدة نهر هلمند المبرمة بين أفغانستان وإيران في عام 1973، لا تطالب إيران بمياه نهر هلمند بما يزيد عن المبالغ المحددة في هذه المعاهدة، حتى وإن كانت قدرت كميات إضافية من المياه في دلتا هلمند السفلى، ويمكن أن تستخدم إيران بشكل مفيد.

وكان الرئيس الإيراني حسن روحاني، انتقد مشروع سد أفغانستان في مؤتمر حول العواصف الرملية في طهران يوم الإثنين الماضي.

وقال روحاني: ”لا يمكننا السكوت عن الشيء الذي يضر بيئتنا.. لا يمكن السكوت عن مشروع السلطات الأفغانية في بناء سدود ”كمال خان“ و“كجكي“ و“سلما“؛ في شمال وجنوب أفغانستان“.

واعتبر روحاني أن ”مشاريع السدود في أفغانستان تهدد عدداً من المقاطعات الحدودية في إيران“.

ويقدر حجم الموارد المائية في أفغانستان، بما يصل إلى 70 مليار متر مكعب سنوياً، لكن 80 % من هذه المياه تتدفق إلى إيران وباكستان والدول المجاورة الأخرى في آسيا الوسطى.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com