المعارضة التركية تطعن على نتيجة استفتاء الدستور لدى محكمة أوروبية

المعارضة التركية تطعن على نتيجة استفتاء الدستور لدى محكمة أوروبية

المصدر: رويترز

تقدم زعيم المعارضة التركية بطعن أمام محكمة أوروبية اليوم الثلاثاء، على نتائج استفتاء منح الرئيس رجب طيب أردوغان صلاحيات واسعة في نيسان/ أبريل الماضي، مصعدًا تحديه للحكومة في خضم قيادته لمسيرة احتجاجية تمتد مسافة 425 كيلومترًا.

وقبل البدء في اليوم العشرين من المسيرة، وقع كمال قليجدار أوغلو، زعيم حزب ”الشعب الجمهوري“ على طعن تقدم به للمحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان، ضد القرار الذي اتخذه المجلس الأعلى للانتخابات باحتساب الأصوات الموضوعة في مغلفات غير مختومة.

وقال قليجدار أوغلو للصحفيين في مدينة ”إزميد“ التي تبعد حوالي 100 كيلومتر شرق إسطنبول: ”قرار المجلس الأعلى للانتخابات جعل الاستفتاء غير شرعي. نحن نطعن أمام المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان“.

وانطلق قليجدار أوغلو (68 عاما) زعيم حزب الشعب الجمهوري من العاصمة أنقرة في الـ 15 من يونيو/ حزيران الماضي، في مسيرة لمسافة 425 كيلومترًا إلى إسطنبول بعد أن قضت محكمة بسجن زميل له بالحزب يدعى إنيس بيربير أوغلو لمدة 25 عامًا بتهمة التجسس.

ووافق الأتراك بأغلبية 51.4% على تعديلات دستورية تمنح أردوغان صلاحيات موسعة في الاستفتاء في أبريل/ نيسان الماضي.

واعتبرت أحزاب المعارضة أن التصويت شابه عيوب كثيرة، في حين قال المراقبون الأوروبيون إن قرار المجلس الأعلى للانتخابات العليا باحتساب مغلفات الأصوات غير المختومة ألغى إحدى الضمانات الرئيسة لمنع التزوير في أي عملية تصويت.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة