مقتل اثنين من مسؤولي ”العدالة والتنمية“ جنوب تركيا

مقتل اثنين من مسؤولي ”العدالة والتنمية“ جنوب تركيا

المصدر: رويترز

قالت السلطات التركية، اليوم الأحد، إن مسلحين أكراداً قتلوا بالرصاص اثنين من مسؤولي حزب ”العدالة والتنمية“ الحاكم جنوب شرق البلاد، خلال اليومين الماضيين، في حين قتل الجيش التركي أكثر من 12 مسلحاً كردياً في ضربات جوية واشتباكات مسلحة.

وذكر مكتب حاكم إقليم ”ديار بكر“ أن أورهان مرجان نائب رئيس حزب العدالة والتنمية في منطقة ”ليجه“ بالإقليم تعرض لإطلاق نار أمام منزله، ليل الجمعة، وفارق الحياة في المستشفى متأثراً بجروحه.

وأضاف أن مسلحين قتلوا أيدين أهي نائب رئيس الحزب الحاكم في منطقة ”أوزلاب“ بإقليم ”فان“، ليل السبت، فيما قالت مصادر أمنية، إن المسلحين خطفوا أهي من منزله تحت تهديد السلاح وقتلوه في مكان قريب.

وكتب وزير الطاقة التركي براءت ألبيرق في حسابه بموقع ”تويتر“ يقول إن مسلحي حزب العمال الكردستاني قتلوا المسؤولين.

ولم يعلن حزب العمال الكردستاني مسؤوليته لكنه استهدف من قبل مسؤولين في الحزب الحاكم.

وحمل حزب ”العمال“ الكردستاني السلاح في وجه الدولة التركية العام 1984 وأسفر الصراع عن مقتل أكثر من 40 ألفا أغلبهم من الأكراد.

ويصنف الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة وتركيا الجماعة على أنها ”إرهابية“.

وانهار وقف لإطلاق النار بين تركيا والمسلحين في يوليو تموز 2015 وشهدت منطقة جنوب شرق تركيا لاحقا بعضا من أسوأ أعمال العنف منذ اندلاع التمرد، كما اندلعت أعمال عنف في المنطقة أمس السبت.

وأفاد بيان للجيش التركي بأن قواته قتلت 5 من مسلحي حزب ”العمال“ الكردستاني في ضربة جوية بإقليم ”ماردين“ جنوب شرق تركيا بينما كانوا يعدون لهجوم على قاعدة للجيش.

وذكر البيان أن الجيش قتل 5 آخرين من مسلحي الحزب في ضربات جوية منفصلة أمس السبت في إقليم ”بينجول“ جنوب شرق البلاد و4 آخرين في منطقة ”متينا“ شمال العراق.

وأشار إلى أن 3 آخرين من مسلحي الحزب قتلوا في اشتباكات أمس السبت بأقاليم ”ديار بكر“ و“هكاري“ و“شرناق“ جنوب شرق تركيا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com