رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية يحذر أمريكا من دعم السعودية

رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية يحذر أمريكا من دعم السعودية
Iranian Foreign Minister Ali Akbar Salehi speaks during a joint press conference with his Armenian counterpart Edward Nalbandian (not seen) in Tehran on April 29, 2012. Salehi said that Iran hopes May 23 talks with world powers in Baghdad over its disputed nuclear programme will result in "success."AFP PHOTO/ATTA KENARE

المصدر: طهران - إرم نيوز

حذر رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية، وأحد مهندسي الاتفاق النووي في العام 2015، علي أكبر صالحي، الولايات المتحدة مما أسماه ”وقف الإخلال بتوازن القوى الإقليمية بالانحياز إلى المملكة العربية السعودية”.

وقال صالحي في مقال له نشرته صحيفة ”الغارديان“ البريطانية، الجمعة، إن ”شراء الأسلحة الضخمة من قبل الجهات الفاعلة الإقليمية – إشارة إلى شراء السعودية من 100 مليار دولار من الأسلحة الأمريكية خلال زيارة دونالد ترامب الأخيرة للرياض – ستعتبر استفزازية في طهران، وأنها ستكون من غير الواقعي أن نتوقع أن تبقى إيران غير مبالية“.

وكان صالحي وهو عالم الدراسات العليا في معهد ”ماساتشوستس“ للتكنولوجيا الذي عمل أيضا كوزير للخارجية، ثاني أكبر مفاوض إيراني يتناول الجوانب الفنية، خلال ما يقرب من عامين من المحادثات بين طهران وست من القوى الكبرى في العالم التي أدت إلى الاتفاق النووي النهائي في فيينا في تموز / يوليو 2015.

وعلى الرغم من أن ترامب وعد ”بتفكيك الصفقة الكارثية مع إيران“، فإنه لم يتخذ حتى الآن أية خطوات ملموسة لالغائه.

وفي الشهر الماضي، أي قبل يومين من الانتخابات الرئاسية الإيرانية، أعلنت إدارته أنها تواصل التنازل عن العقوبات المتعلقة بالسلاح النووي بموجب الاتفاق على الرغم من أن واشنطن تشدد سياستها الشاملة ضد إيران.

كما حذر صالحي من ”السلوك الفوضوي“ و ”مزيد من التوتر والصراع“ إذا تجاهل الجانب الآخر المخاوف الأمنية الإيرانية، معتبراً أن ”على الغرب تغيير مساره تجاه الاتفاق النووي إذا أراد أن يحافظ على هذا الاتفاق التاريخي“.

وتأتي مقالة رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية وزير الخارجية السابق علي أكبر صالحي في وقت يشتد فيه التوتر في الشرق الأوسط.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com