وثائق مسربة تكشف كيف تخترق المخابرات الأمريكية أجهزة ”الراوتر“ للتجسس

وثائق مسربة تكشف كيف تخترق المخابرات الأمريكية أجهزة ”الراوتر“ للتجسس
???? ????? ????? ?????? ?????? ??????? ??????? ?? ???? ??? ??????? ??????? ??? ????? ???? ?????? ?????? ????? ?????? ?? ????. (????? ????? ?????? ????? ??????? ????????? ?dpa?. ?? ???? ??????? ?????? ??? ?? ???? ??????? ????? ??????? ??? ??????.) ????: dpa

المصدر: أبانوب سامي - إرم نيوز

كشفت وثائق مسربة من وكالة المخابرات المركزية الأمريكية أن الوكالة تقوم باختراق أجهزة ”الراوتر“ الخاصة، لتستخدمها في التجسس على الناس.

وكشفت الوثائق قيام الوكالة الأمنية بالتجسس على الأهداف من خلال اختراق ”الراوتر“ لرصد نشاط كل من يستخدم الجهاز ليتصل بالإنترنت.

ووفقاً للوثائق التي تم تسريبها على موقع ”ويكيليكس“ يتم التجسس على مستخدمي شبكة الإنترنت عبر تلك الأجهزة منذ 10 سنوات على الأقل.

وبحسب صحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية، استخدمت الوكالة الأمنية أجهزة من أكثر من 10 شركات مصنعة مختلفة في الولايات المتحدة، بما في ذلك ”Linksys“ و“DLink“ و“Belkin“ لمراقبة نشاط أهدافها على الإنترنت.

ونشر موقع ”ويكيليكس“ كتيب الاستخدام المؤلف من 175 صفحة لأداة الاختراق المسماة ”تشيري بلوسوم“.

ويوضح الكتيب أن برنامج الاختراق الحالي يعمل على 25 نوعا من أجهزة ”الراوتر“، ولكن يمكن أن يعمل على أكثر من 100 ببعض التعديلات الطفيفة.

ووفقًا للتقارير، يعمل برنامج ”تشيري بلوسوم“ على اختراق أجهزة الراوتر عن بعد بفاعلية بغض النظر عن قوة كلمة المرور.

وبمجرد اختراق الجهاز، يقوم البرنامج بتعقب نشاط المستخدم على الإنترنت، وإرسال جميع بياناته إلى خادمات وكالة المخابرات من خلال إشارات مشفرة لا يمكن رصدها أو فك رموزها سوى في الوكالة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com