أخبار

منزل مرشح  من الحزب الحاكم التركي يتعرض لهجوم بالقنابل
تاريخ النشر: 03 مارس 2014 21:34 GMT
تاريخ التحديث: 03 مارس 2014 21:34 GMT

منزل مرشح من الحزب الحاكم التركي يتعرض لهجوم بالقنابل

مدينة "شرناخ" تشهد مظاهرة نظمها المئات من الناشطين الناقمين على مرشح مدينتهم عن حزب العدالة والتنمية (يلدرم) لينددوا بحكومة رئيس الوزراء رجب طيب أردوغان.

+A -A
المصدر: إرم (خاص) من مهند الحميدي

أقدم مجهولون على مهاجمة منزل أحد مرشحي حزب العدالة والتنمية الحاكم في الجمهورية التركية بقنابل ”المولوتوف“ يدوية الصنع،ولم يسجل حادث الاعتداء الذي وقع مؤخراً إصابات بالأرواح، بينما أحدثت قنبلتي ”المولوتوف“ أضراراً مادية بمنزل المرشح ”أحمد يلدرم“ في مدينة ”شرناخ“ جنوب تركيا.

ويأتي الاعتداء في ظل التحضيرات لانتخابات حاسمة نهاية آذار/مارس الجاري، يجري الإعداد لها على قدم وساق من قبل مختلف التيارات والأحزاب التركية.

ووقع الاعتداء إثر مظاهرة شهدتها مدينة ”شرناخ“ نظمها المئات من الناشطين الناقمين على مرشح مدينتهم عن حزب العدالة والتنمية (يلدرم) لينددوا بحكومة رئيس الوزراء رجب طيب أردوغان.

ويعتبر الحراك الشعبي في ”شرناخ“ امتداداً لموجة المظاهرات والاحتجاجات التي تشهدها مدن الجمهورية التركية احتجاجاً على سياسات حزب العدالة والتنمية الحاكم وطريقة تعامله مع فضيحة الفساد منذ 17 ديسمبر/كانون الأول 2013.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك