مجموعة السبع تلوح بـ“عقوبات إضافية“ على روسيا – إرم نيوز‬‎

مجموعة السبع تلوح بـ“عقوبات إضافية“ على روسيا

مجموعة السبع تلوح بـ“عقوبات إضافية“ على روسيا

المصدر: وكالات - إرم نيوز

أكدت مجموعة الدول الصناعية السبع الكبرى، اليوم السبت، استعدادها لفرض عقوبات إضافية على روسيا، مشيرة إلى ”مسؤوليتها“ في النزاع الأوكراني، وذلك كما ورد في البيان الختامي لقمة ”تاورمينا“ في جزيرة صقلية الإيطالية.

وأشار بيان القمة، التي اختتمت، اليوم السبت، أعمالها في مدينة تاورمينا، إلى أن ”العقوبات يمكن أن ترفع عندما تنفذ روسيا التزاماتها. لكننا مستعدون لاتخاذ إجراءات تقييدية إضافية ضد روسيا إذا لزم الأمر“.

وعُلّقت مشاركة روسيا في مجموعة الثماني بعد ضمها شبه جزيرة القرم الأوكرانية في 2014، وفرضت عليها عقوبات اقتصادية لضلوعها في النزاع في شرق أوكرانيا، والذي خلف أكثر من عشرة آلاف قتيل في ثلاثة أعوام.

وتنفي موسكو دعمها الانفصاليين الذين يقاتلون القوات الأوكرانية.

لكن مجموعة السبع كررت اتهاماتها لموسكو بشكل واضح، وذكر البيان الختامي ”نؤكد مسؤولية روسيا الاتحادية في النزاع والدور الذي ينبغي أن تؤديه لإعادة السلام والاستقرار“، مجددًا تنديده بـ“الضم غير القانوني للقرم“.

وتثار مسألة العقوبات على روسيا بشكل دائم، وبرزت تساؤلات حيال الموقف الأمريكي منها.

وذكرت مجموعة السبع أن ”رفع العقوبات مرتبط بتنفيذ روسيا لاتفاقات مينسك للسلام التي وقعت في 2015“.

من جانب آخر، قال قادة المجموعة في البيان الختامي: ”نكرر التزامنا بإبقاء أسواقنا مفتوحة ومكافحة الحمائية، مع البقاء حازمين حيال الممارسات التجارية السيئة“.

والمناخ والتجارة الدولية هما المسألتان الخلافيتان الأساسيتان في قمة مجموعة السبع بين الولايات المتحدة وشركائها.

وأعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، اليوم، أنه سيتخذ الأسبوع المقبل قرارًا بشأن انسحاب الولايات المتحدة المحتمل من اتفاق باريس للمناخ.

وذكر رئيس الوزراء الإيطالي، باولو جينتيلوني، أنه ”تم التطرق بوضوح تام للخلافات بين الولايات المتحدة وباقي دول مجموعة السبع خلال قمة صقلية“.

وقال جينتيلوني، الذي يترأس المجموعة هذا العام، اليوم في ختام القمة: ”هذه الخلافات لا نخفيها، بل تم التعبير عنها بوضوح في نقاشاتنا. لكن النقاش مفيد للغاية دائمًا“.

وذكر جينتيلوني أن ترامب هو اختيار الشعب الأمريكي ويتعين التعامل معه الآن، وقال: ”أمريكا أهم حليفة لنا وستظل كذلك“.

أزمة الجوع في أفريقيا

ولم يتضمن بيان القمة الختامي، وعودًا مالية محددة لمكافحة أزمة الجوع الحادة في أفريقيا.

واكتفت المجموعة بالقول إن دول المجموعة عازمة على أن “ تدعم بقوة“ دعوة الأمم المتحدة إلى توفير أكثر من 6.9 مليار دولار لمكافحة الجوع.

ولم يتوافر من هذا المبلغ حتى الآن سوى 30% فقط.

وأعربت المجموعة في بيانها عن ”قلقها العميق“ حيال أزمة الغذاء الناشئة عن الصراعات وزعزعة الاستقرار، ونوهت إلى أن هناك نحو 20 مليون شخص مهددون بمجاعات في جنوب السودان والصومال واليمن ونيجيريا.

في المقابل، أعربت منظمات إغاثية في مجال التنمية، عن الشعور بخيبة الأمل، وقال يورن كالينسكي من منظمة أوكسفام: إن مجموعة السبع: “ لم تضطلع في هذا الشأن بمسؤوليتها ودورها القيادي، إذ لا بد من طرح أرقام محددة على الطاولة“.

وفي سياق متصل، قالت مارفين ماير من منظمة ”وورلد فيجين“: إن القمة لم تقدم حلولًا للمشاكل العالمية، وأضافت أن ”الكثير من الأطفال في الدول المتأثرة بالمجاعات لم ينجوا خلال هذين اليومين“.

استياء ألماني

وقالت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، في ختام القمة: إن ”المناقشات الخاصة بالمناخ كانت غير مرضية للغاية“، مضيفة أن ”الولايات المتحدة كانت معزولة تمامًا بسبب رفضها إعلان التزامها باتفاق باريس المبرم في 2015.

وأضافت ميركل أن ”المحادثات الخاصة بالتجارة كانت صعبة للغاية“، لكنها أبدت ارتياحها لموافقة ترامب على صياغة البيان الختامي للقمة الذي تعهد بمحاربة إجراءات الحماية التجارية.

مظاهرات

ونظم مئات المتظاهرين مسيرة اليوم السبت وسط إجراءات أمن مشددة حول قمة مجموعة الدول السبع الصناعية الكبرى، احتجاجًا على ما يقولون إنه تجاهل من جانب قادة العالم لمصالح المواطنين.

وكان من المقرر مشاركة نحو 3500 شخص في الاحتجاج لكن عدد المشاركين كان أقل من ذلك بكثير.

وأرجع سلفاتوري جوردانو، وهو معلم في مدرسة ثانوية من جزيرة صقلية، سبب ضعف المشاركة إلى الإجراءات الأمنية المشددة، وقال: إن ”قوات الشرطة أوقفته عدة مرات وأجبرته على الانتظار على مخرج الطريق السريع لمدة نصف ساعة قبل أن تسمح له بالمرور في النهاية“.

وأضاف أن ”الشرطة توقف الحافلات وتفتشها أيضًا.. إنهم يجرمون احتجاجنا، نحن سلميون. لسنا هنا لنحطم نوافذ لكن لنحتج على تحويل صقلية إلى حاملة طائرات كبيرة للقوى العسكرية العالمية“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com