طاقم ترامب يسعى إلى إشغاله عن ”تويتر“ ومشاهدة التلفاز – إرم نيوز‬‎

طاقم ترامب يسعى إلى إشغاله عن ”تويتر“ ومشاهدة التلفاز

طاقم ترامب يسعى إلى إشغاله عن ”تويتر“ ومشاهدة التلفاز

المصدر: حنين الوعري - إرم نيوز

كشفت تقارير إخبارية، أن موظفي البيت الأبيض المقرّبين من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يسعون جاهدين إلى إشغاله عن التغريد على موقع التواصل الاجتماعي ”تويتر“ ومشاهدة التلفاز.

ووفقاً لما ذكره موقع ”أكسيوس“ الإخباري، يوم الخميس، فإن طاقم الرئيس دونالد ترامب يعمل على ملء جدول أعماله بالمهمات في محاولة لمنعه من التغريد على ”تويتر“ أو مشاهدة الأخبار عبر التلفاز.

وأشار موقع ”أكسيوس“ إلى أن ترامب يطلب من موظفيه إتاحة المزيد من وقت الفراغ له، وذكر أن الموظفين المذكورين يبذلون قصارى جهدهم للحدّ من ”وقت مشاهدة التلفاز“ لمنعه من الخروج عن البرنامج المخطط له خلال رحلته الخارجية الأولى منذ توليه منصبه.

وبدأ الرئيس الأمريكي يوم الجمعة الماضي جولة استمرت 9 أيام شملت زيارة السعودية والفاتيكان وصقلية، وبلجيكا وبعد زيارته إلى السعودية وإسرائيل والفاتيكان، توجّه ترامب إلى بلجيكا مؤخراً قبل انعقاد قمة حلف شمال الأطلسي ”الناتو“.

ومن المعروف أن ترامب يقضي جزءًا كبيرًا من وقته في مشاهدة الأخبار عبر التلفاز، مع إيلاء اهتمام خاص بالأخبار التي تتعلق به وبإدارته، إضافةً إلى نشر تغريدات ذات وقع هائل بعد وقت قصير من بث فقرات الأخبار.

وكان ترامب قد أشاد مراراً  ببرنامج قناة ”فوكس نيوز“ الصباحي ”فوكس أند فريندس“ لتغطيته المؤيدة له، في حين انتقد شبكات أخرى مثل ”MSNBC“ و ”سي إن إن“ لتغطيتهما المنتقدة لإدارته وسياساتها، وقد وصف ترامب أخبار القناتين المنتقدتين له  بـ“الزائفة“ في مناسبات عدة.

وذكر تقرير نشرته ”واشنطن بوست“، أن الرئيس يشاهد في بعض الأحيان برامج إخبارية تلفزيونية تنتقده ويتحدث مع أصدقائه عبر الهاتف خلال مشاهدته لتلك البرامج، وعلى وجه التحديد سخر ترامب في كثير من الأحيان من  برنامجَي ”مورنينغ جو“ على قناة ”MSNBC“ و“نايتلي نيوز“ على قناة ”إن بي سي“ وكذلك جيف زيليني ودون ليمون من قناة ”سي إن إن“.

وأثار الرئيس النشيط عبر ”تويتر“ الكثير من الجدل بسبب تغريداته المستفزة والمتتابعة حيال القضايا الداخلية لإدارته والعلاقات الخارجية للولايات المتحدة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com