ترامب يسير على طريق وعر في اجتماعات حلف الأطلسي والاتحاد الأوروبي

ترامب يسير على طريق وعر في اجتماعات حلف الأطلسي والاتحاد الأوروبي

المصدر: وكالات – إرم نيوز

من المقرر أن يلتقي الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، صباح اليوم الخميس، برئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر ورئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك الذي يرأس قمم الاتحاد الأوروبي.

وبعد اللقاء سيتوجه ترامب إلى مقر ”حلف شمال الأطلسي“ (ناتو) الجديد الذي كلّف بناؤه مليارات الدولارات حيث سيكشف النقاب عن نصب تذكاري لهجمات الحادي عشر من سبتمبر/أيلول 2001 على نيويورك وواشنطن.

ومن المتوقع أن يعبر ترامب هناك، في تصريحاته العلنية الوحيدة قبل عشاء مع زعماء ”الحلف الأطلسي“، عن دعمه الكامل للحلف الذي قال يومًا إنّه ”عفا عليه الزمن“ لأنه لا يبذل جهودًا كافية لوقف الإرهاب.

وسيستقبل الحلف ترامب بفرق الموسيقى العسكرية وطائرات تحلق في السماء قبل أن يسير داخل المقر الجديد المبني بالزجاج والصلب والذي سيحل محل مبنى يعود لستينيات القرن العشرين.

وقال وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون إن ترامب سيضغط على زعماء الحلف بشدة لإنفاق المزيد على الدفاع وتحمل جزء أكبر من عبء الإنفاق على الحلف، وهي رسالة كررها ترامب مرارًا قبل دخوله البيت الأبيض وبعده.

وقال تيلرسون للصحافيين على متن طائرة الرئاسة إن ترامب يرغب في انضمام الحلف إلى الحرب على تنظيم ”داعش”.

ووافق سفراء ”الناتو“ أمس على انضمام الحلف العسكري الغربي إلى التحالف المكون من 68 دولة بقيادة الولايات المتحدة لمحاربة التنظيم المتشدد في سوريا والعراق ما يمهد الطريق أمام تصديق زعماء الحلف رسميًا على الخطوة.

وكان ترامب تساءل أثناء حملته الانتخابية عن أهمية الحلف، كما وصف الاتحاد في يناير/كانون الثاني بأنه أداة في يد ألمانيا وقال إن قرار بريطانيا بالخروج منه ”شيء عظيم“ وإن دولًا أخرى ستحذو حذوها.

لكن مسؤولي الاتحاد الأوروبي أشاروا إلى أن نبرة ترامب الحادة تغيّرت بعد اجتماعه مع المستشارة الألمانية أنغيلا مركل في واشنطن وبعدما أرسل نائبه مايك بنس إلى أوروبا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com