داعش يعلن مسؤوليته عن هجوم مانشستر – إرم نيوز‬‎

داعش يعلن مسؤوليته عن هجوم مانشستر

داعش يعلن مسؤوليته عن هجوم مانشستر

المصدر: وكالات - إرم نيوز

أعلن تنظيم داعش مسؤوليته عن الهجوم الذي وقع في ”مانشستر أرينا“ ببريطانيا، أمس الإثنين.

ونشر التنظيم بيانًا على تطبيق ”تليغرام“ يعلن فيه مسؤوليته عن هجوم مانشستر أرينا، قائلًا إنه ”تم بعبوات ناسفة وُضعت وسط تجمعات في مدينة مانشستر البريطانية“.

وأضاف البيان الذي تناقلته صفحات تابعة للتنظيم على مواقع التواصل الاجتماعي، اليوم الثلاثاء، أن الهجوم يأتي ”ردًا على اعتداءات المشركين على ديار المسلمين“.

وأشار إلى أن الهجوم ”أسفر عن مقتل 30 شخصًا وإصابة 70 آخرين“، متوعدًا بأن ”القادم سيكون أشد وأنكى“.

ووفقًا للسلطات البريطانية، فقد لقي 22 شخصًا، بينهم أطفال، حتفهم في الهجوم الذي قالت إنه يشتبه في أن انتحاريًا نفذه بعد حفل موسيقي في مانشستر، في حين احتفل أنصار تنظيم داعش على مواقع التواصل الاجتماعي.

وذكرت الشرطة البريطانية أنها تتعامل مع الانفجار الذي وقع في قاعة ”مانشستر أرينا“ في نهاية حفل للمغنية الأمريكية أريانا جراندي باعتباره ”حادثًا إرهابيًا“.

واستخدمت حسابات مرتبطة بداعش على تويتر وسومًا تشير إلى الانفجار لنشر رسائل احتفالية، وشجع بعض المستخدمين على شن هجمات مماثلة في مناطق أخرى.

من جانبه، شكك مدير الاستخبارات القومية الأمريكية، في صلة  تنظيم داعش بالهجوم الذي استهدف قاعة احتفالات في مدينة مانشستر البريطانية، أمس الإثنين، وفق وكالة ”أسوشيتيد برس“ الأمريكية.

وقال دان كوتش، مدير الاستخبارات الأمريكية، اليوم الثلاثاء: إن ”تنظيم داعش دائمًا ما يتبنى أي هجوم إرهابي“.

وأضاف خلال مشاركته في جلسة للكونغرس الأمريكي (يضم مجلسي الشيوخ والنواب) أنه ”رغم إعلان تنظيم داعش مسؤوليته عن الهجوم، لكن السلطات الأمريكية لم تحقق بعد في الواقعة.“

وأشار إلى أن هجوم مانشستر يعد ”تحذيرًا على أن هناك تهديدًا إرهابيًا حقيقيًا“.

وتابع:“الوضع يحتاج أن نوليه أهمية بالغة“.

وفي وقت سابق اليوم، أعلن وزير الخارجية الأمريكي، ريكس تيلرسون، أن بلاده ستتعاون مع الحكومة البريطانية لكشف ملابسات الهجوم.

وقال في بيان صحفي: إن ”الإدارة الأمريكية ستدعم جميع الجهود الهادفة إلى تحديد مرتكبي الهجوم“.

وأودى الهجوم الذي استهدف قاعة حفلات بـ مانشستر، وتبناه تنظيم داعش الإرهابي، بحياة 22 شخصًا وإصابة 59 آخرين، بينهم أطفال.

واعتقلت الشرطة في مدينة مانشستر شابًا، 23 عامًا، يزعم أن له علاقة بالانفجار، وذلك أمام مركز ”آرنديل“ التجاري في المدينة، بحسب ما ذكر موقع هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي).

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com