المرشحة كلوديا شينباوم
المرشحة كلوديا شينباومرويترز

المكسيك على وشك انتخاب أول رئيسة للبلاد

يتوجه نحو 100 مليون ناخب إلى صناديق الاقتراع في المكسيك، الأحد، حيث يتوقع أن تفضي النتائج إلى انتخاب أول رئيسة للبلاد التي ينتشر فيها عنف إجرامي طال الحملة الانتخابية، وفقا لوكالة الأنباء الفرنسية.

وأعلنت المرشحة كلوديا شينباوم الأوفر حظا والتي تمثل اليسار الحاكم الأربعاء خلال تجمع اختتمت فيه حملتها الانتخابية وشارك فيه عشرات الآلاف من مؤيديها في العاصمة مكسيكو، أنه "في الثاني من حزيران/يونيو المقبل، سنصنع التاريخ".

وأضافت: "إنه زمن النساء والتغيير، وهذا يعني العيش من دون خوف ومن دون عنف".

وتتفوق كلوديا شينباوم والمدعومة من الرئيس المنتهية ولايته أندريس مانويل لوبيز أوبرادور، على منافستها المعارضة المرشحة عن يمين الوسط سوتشيتل غالفيز، وكلاهما تبلغان 61 عاما.

وستحصل شينباوم على 53% من نوايا التصويت، وغالفيز على 36%، وفقًا لمتوسط استطلاعات الرأي أعدتها شركة "أوراكولوس" Oraculus.

أخبار ذات صلة
متظاهرون يضرمون النار بمبنى السفارة الإسرائيلية في المكسيك (فيديو)

"الإفلات من العقاب"

وشهدت الحملة الانتخابية اغتيال 24 مرشحا لمناصب محلية، بحسب أرقام رسمية.

وشهد عهد لوبيز أوبرادور، خروج 8,9 مليون شخص من الفقر الذي ما زال يطال 36,3% من سكان المكسيك البالغ عددهم 129 مليون نسمة، وفقا للمجلس الوطني لتقييم سياسة التنمية الاجتماعية "كونيفال".

 ترامب أو بايدن؟ 

ويتعين على الرئيسة المكسيكية المقبلة التي ستتولى منصبها في الأول من تشرين الأول/أكتوبر، انتظار الجواب حتى الخامس من تشرين الثاني/نوفمبر موعد الانتخابات الرئاسية الأمريكية.

وقالت كلوديا شينباوم لصحافيين أجانب بينهم مراسلو وكالة فرانس برس في منتصف أيار/مايو، "أعتقد أن علاقاتنا ستكون جيدة، سواء مع ترامب أو بايدن. إنهم بحاجة إلينا. ونحن بحاجة إليهم".

وستفضي الانتخابات في المكسيك إلى خروج الرئيس اليساري المنتهية ولايته.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com