ترامب يدافع عن تقديمه معلومات سرية للروس.. وواشنطن بوست: خرج عن النص بهدف التفاخر – إرم نيوز‬‎

ترامب يدافع عن تقديمه معلومات سرية للروس.. وواشنطن بوست: خرج عن النص بهدف التفاخر

ترامب يدافع عن تقديمه معلومات سرية للروس.. وواشنطن بوست: خرج عن النص بهدف التفاخر
WASHINGTON, D.C., USA - MAY 10, 2017: President Donald Trump (L) of the United States shakes hands with Russia's Foreign Minister Sergei Lavrov as they meet for talks in the Oval Office at the White House. Alexander Shcherbak/TASS (Photo by Alexander ShcherbakTASS via Getty Images)

المصدر: وكالات - إرم نيوز

دافع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اليوم الثلاثاء عن إطلاعه روسيا على معلومات قائلاً إنه تحدث مع مسؤولين روس عن حقائق خلال اجتماع معلن عنه عقد في البيت الأبيض الأسبوع الماضي.

وقال ترامب في تغريدة على تويتر ”أردت بصفتي رئيسًا أن أتحدث مع الروس (في اجتماع مقرر معلن عنه بالبيت الأبيض)، وهو أمر لي فيه حق مطلق، عن حقائق تتعلق بالإرهاب وسلامة الرحلات الجوية. أسباب إنسانية، علاوة على أنني أريد أن تصعد روسيا بقوة قتالها لداعش والإرهاب“.

وكانت صحيفة ”واشنطن بوست“ ذكرت الإثنين نقلًا عن مسؤولين أمريكيين سابقين وحاليين، أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب كشف عن معلومات سرية للغاية لوزير الخارجية الروسي خلال اجتماعها الأسبوع الماضي.

وقالت الصحيفة إن المعلومات التي نقلها ترامب لوزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف والسفير الروسي سيرجي كيسلياك جاءت عبر شريك للولايات المتحدة ومن خلال ترتيبات دقيقة لتبادل المعلومات المخابراتية.

وذكرت الصحيفة أن الشريك لم يعطِ لواشنطن الإذن بنقل المعلومات إلى موسكو منوهة إلى أن قرار ترامب القيام بذلك يعرض مسألة التعاون من حليف مطلع على العمل الداخلي لتنظيم ”داعش“ للخطر.

وقال المسؤولون للصحيفة إن ترامب خلال اجتماعه في المكتب البيضاوي مع لافروف وكيسلياك خرج عن النص وبدأ في وصف تفاصيل عن خطر يمثله تنظيم ”داعش“ يتعلق باستخدام أجهزة اللاب توب على متن الطائرات.

ونقلت الصحيفة عن مسؤول مطلع على الأمر إن ترامب كان يتفاخر على ما يبدو خلال محادثاته مع المسؤولين الروس بشأن معرفته بالتهديدات الوشيكة وأبلغهما بأنه يتم إطلاعه ”على معلومات غزيرة كل يوم“.

وجاء اجتماع ترامب مع لافروف وكيسلياك في البيت الأبيض بعد يوم من إقالته لمدير مكتب التحقيقات الاتحادي جيمس كومي الذي كان يقود تحقيقًا للوكالة في صلات محتملة بين حملة ترامب للرئاسة وموسكو.

وفي رده على ما نقلته واشنطن بوست، قال وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون اليوم الاثنين إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لم يتحدث عن ”مصادر أو وسائل أو عمليات عسكرية“ خلال اجتماعه مع وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف.

وأضاف تيلرسون في بيان “ خلال اجتماع الرئيس ترامب مع وزير الخارجية لافروف جرت مناقشة سلسلة واسعة من الموضوعات من بينها التهديدات والجهود المشتركة المتعلقة بمكافحة الإرهاب. وخلال الاجتماع تمت مناقشة طبيعة التهديدات المحددة لكن لم يتم التحدث عن مصادر أو وسائل أو عمليات عسكرية“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com