أخبار

ماكرون يريد خارطة طريق فرنسية – ألمانية لإحداث إصلاحات "عميقة" بالاتحاد الأوروبي
تاريخ النشر: 15 مايو 2017 18:47 GMT
تاريخ التحديث: 15 مايو 2017 18:47 GMT

ماكرون يريد خارطة طريق فرنسية – ألمانية لإحداث إصلاحات "عميقة" بالاتحاد الأوروبي

ماكرون يدعو إلى إعادة تأسيس وصفها بـ "التاريخية" لأوروبا لافتًا إلى أن انتخابه قبل أسبوع رئيسًا لبلاده جاء بناء على مشروعه الأوروبي.

+A -A
المصدر: وكالات- إرم نيوز

أعرب الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، اليوم الإثنين، عن رغبته في وضع خارطة طريق فرنسية ـ ألمانية، لخوض إصلاحات ”عميقة“ في الاتحاد الأوروبي ومنطقة اليورو.

وقال ماكرون، خلال مؤتمر صحفي عقده اليوم، بالعاصمة الألمانية برلين مع المستشارة أنجيلا ميركل: ”باستطاعتنا العمل على خارطة طريق مشتركة، من أجل الاتحاد الأوروبي ومنطقة اليورو“. وأضاف أن ”هذه المواضيع ذات أهمية قصوى، وسأكون شريكًا صادقًا ومباشرًا وبنّاء، من منطلق اعتقادي بأن نجاح بلدينا مرتبط ببعضه البعض بشكل وثيق“.

وفي سياق متصل، دعا ماكرون إلى إعادة تأسيس وصفها بـ ”التاريخية“ لأوروبا، لافتًا أن انتخابه، قبل أسبوع، رئيسًا لبلاده، جاء ”بناء على مشروعه الأوروبي“.

وشدد الرئيس الفرنسي، على أنه لا يريد أن تكون علاقته بألمانيا ”علاقة معارضة وابتزاز، وإنما علاقة مبنية على الثقة“. وتابع: ”لم أنس أبدا رسالة القلق والغضب وعدم الرضا، التي أرسلها إليّ الشعب الفرنسي“، داعيًا إلى إعادة تأسيس ”تاريخي“ لأوروبا.

وفي معرض رده عن سؤال بشأن الاستقبال، قال ماكرون إنه ”غير مسبوق لم يضاهيه فيه سوى الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما“، على حدّ تعبير المستشارة الألمانية، مجددًا رغبته في إعادة الثقة للاتحاد الأوروبي.

وقال: ”بدون أوروبا، لن نحصل على سلام أو حرية ولا ازدهار“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك