أخبار

المعارضة الأحوازية تتبنى هجومًا على القوات الإيرانية
تاريخ النشر: 15 مايو 2017 14:32 GMT
تاريخ التحديث: 15 مايو 2017 14:33 GMT

المعارضة الأحوازية تتبنى هجومًا على القوات الإيرانية

حركة النضال العربي لتحرير الأحواز، تتوعد القوات الإيرانية بمزيد من العمليات النوعية خلال الأيام القادمة.

+A -A
المصدر: وكالات - إرم نيوز

أعلنت حركة النضال العربي لتحرير الأحواز المعارضة، اليوم الإثنين، مسؤوليتها عن هجوم  استهدف أحد المراكز الأمنية للقوات الإيرانية فجر اليوم بمدينة الأحواز جنوب البلاد ذات الغالبية العربية، حيث أسفر عن مصرع اثنين وإصابة آخرين بجروح.

وقالت الحركة في بيان صحفي، إن ”مجموعة مسلحة تابعة للمقاومة الوطنية الأحوازية نفذت عملية نوعية ضد أحد المراكز الأمنية في مدينة الأحواز العاصمة منتصف ليلة البارحة، حيث أسفرالهجوم عن مقتل اثنين من قوات أمن الاحتلال وإصابة اثنين بجروح خطيرة“.

وأضاف البيان، أن ”مقاومين أحوازيين هاجموا مخفر رقم 22 التابع لقوات أمن الاحتلال في حي مجاهد جنوب غربي الأحواز، حيث استخدموا بنادق الرشاش في الهجوم المباغت الذي أسفرعن مقتل ضابطين وهما ”حسنوند وبهمني“ وإصابة جنديين اثنين بجروح خطيرة“ على حد وصف البيان.

وذكرت الحركة الأحوازية، أن قوات كبيرة من الأمن والمخابرات هرعت إلى مكان العملية وقامت بنصب حواجز تفتيش على كل الطرق المؤدية لحي مجاهد.

وتوعدت المقاومة الأحوازية، القوات الإيرانية بالمزيد من العلميات النوعية خلال الفترة القادمة، مؤكدة على أنها ستجعل كل شبر من أرض الأحواز بركاناً تحت أقدام القوات الإيرانية.

واعترف المركز الإعلامي للشرطة الإيرانية، بمقتل اثنين من قوات الأمن بهجوم شنه مسلحون مجهولون فجر اليوم، بحسب ما أعلن نائب قائد قوات الأمن بالأحواز العقيد علي قاسم بور.

ويشكو العرب في إيران منذ سنوات من سياسة التمييز التي تمارسها السلطات ضدهم، كما تنتشر البطالة والفقر في صفوف شبابهم.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك