الأعيرة النارية في الولايات المتحدة تصيب يوميًا 16 طفلًا

الأعيرة النارية في الولايات المتحدة تصيب يوميًا 16 طفلًا

المصدر: مدني قصري- إرم نيوز

تُظهر الإحصاءات الأمريكية حول الأطفال المصابين بالأسلحة النارية عن وجود 16 طفلًا يدخلون المستشفى يوميًا لإصابتهم بأعيرة نارية طائشة.

وكشفت الباحثة أليسا سيلفر أن 16 طفلًا يُنقلون يوميًا إلى المستشفيات لإصابتهم بأعيرة نارية، أي 5862 طفلًا سنويًا.

وقدمت قناة CNN  تحليلًا حول الوضع مع الأطفال المصابين بالأسلحة النارية في الولايات المتحدة. وقد استخدمت المعلومات المتاحة من قبل الباحثة أليسا سيلفر التي قدمت أرقامًا وصفت بالخطيرة حيث بينت أنه اعتبارًا من عام 2012، يدخل المستشفى 16 طفلًا يوميًا، أي حوالي 5862 حالة كل عام بسبب إصابات بأعيرة نارية.

ووفقًا لسيلفر فإن العدد الإجمالي للأطفال الذين تلقوا إصابات بسبب الأسلحة النارية أعلى من ذلك بكثير، فالبيانات المتاحة لا تشمل الأطفال الذين لقوا حتفهم في الطوارئ، أو قبل أن يتم نقلهم إلى المستشفى، ولا أولئك الذين أزيلت أسماؤهم من  القوائم بعد التكفل بهم.

كما أن غالبية الأطفال دون سن 15 عامًا والذين تم نقلهم إلى المستشفيات بسبب جروح ناجمة عن أسلحة نارية كانت إصاباتهم عن طريق الخطأ.

وتشير الباحثة إلى أن مثل هذه الحوادث كان يمكن تجنبها لو كان الوصول إلى الأسلحة ليس متاحًا بسهولة كبيرة في البيوت.

ووفقًا للتقديرات غير الرسمية، فإن كل أسرة أميركية لها أطفال من بين كل ثلاث أسر تمتلك سلاحًا، وأن ما يقرب من 1.7 مليون طفل في البلاد يعيشون في منازل حيث الأسلحة النارية في متناولهم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة