مرشح خامنئي يغازل الأكراد ويدعو لإنصافهم

مرشح خامنئي يغازل الأكراد ويدعو لإنصافهم

المصدر: طهران - إرم نيوز

غازل إبراهيم رئيسي مرشح الجبهة الشعبية لقوى الثورة الإسلامية المتشدد ، الثلاثاء، أبناء القومية الكردية الذين ينتمون للطائفة السنية في محافظة كردستان غرب إيران.

وقال رئيسي أمام حشد من أهالي كردستان، مساء اليوم ”إنه لا يوجد شيعة وسنة ونحن جميعناً واحد“، مضيفا ”سنة وشيعة وترك وكرد وعرب كلنا لنا دور في البلاد وحصة الكرد يجب ان تكون كالبقية“.

وأدى مرشح خامنئي للانتخابات الرئاسية المقرر إجراؤها في الـ 19 من مايو الجاري، صلاة المغرب والعشاء في مسجد لأهل السنة بمحافظة كردستان.

وأضاف مرشح المتشددين  أن الظروف المعيشية التي تمر بها إيران والحالة المتردية للاقتصاد ليست مقبولة خصوصاً في المحافظات ذات الغالبية الكردية وفي مقدمتها محافظة كرمنشاه وكردستان غرب إيران.

وأوضح إبراهيم رئيسي الذي يوصف بالمنافس القوي للرئيس الحالي حسن روحاني الذي يطمح للفوز بولاية رئاسية ثانية، أن مطالب المواطنين بإيجاد فرص عمل مناسبة لهم حق مشروع وقانوني، وقد وضعنا برنامجاً لتوفير ظروف العيش الكريم“.

ووعد الرئيس الإيراني، خلال حملته للانتخابات الرئاسية التي جرت في الـ 30 من مايو/ أيار 2013، بأنه سيمنح الأقليات العرقية والدينية والمذهبية في البلاد، مناصب مرموقة في الدولة، حال حصل على دعمهم في الانتخابات.

ويبلغ عدد الأكراد “ وأغلبهم من أهل السنة“ في إيران نحو سبعة ملايين من مجموع عدد السكان البالغ 80 مليون نسمة“.

وتمنع إيران منذ انتصار الثورة عام 1979 أهل السنة من بعض الحقوق الاجتماعية والسياسية بما فيها تولي مناصب رفيعة المستوى في الحكومة والنظام والمؤسسات العسكرية.

وفي ايلول/ سبتمبر 2015، عين الرئيس روحاني للمرة الأولى سفيراً سنياً من القومية الكردية، وهو صالح أديبي، في دولتي فييتنام وكمبوديا، في إطار إيفاء الرئيس الإيراني، حسن روحاني، بوعوده الانتخابية تجاه الأقليات الدينية.

وفي دورة البرلمان الحالية تم اختيار النائب ”محمد قسيم عثماني“ للمرة الأولى في عضوية رئاسة مجلس الشورى الإسلامي ”البرلمان“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com