الجيش الإسرائيلي يقتل مستوطنًا شرقي القدس بزعم محاولته طعن إحدى المجندات

الجيش الإسرائيلي يقتل مستوطنًا شرقي القدس بزعم محاولته طعن إحدى المجندات

المصدر: وكالات- إرم نيوز

قتلت قوة في الجيش الإسرائيلي، اليوم الثلاثاء، مستوطنًا إسرائيليًا، على حاجز ”حزما“ العسكري، شرقي القدس المحتلة، بزعم محاولة تنفيذه عملية طعن، حسبما ذكرت الناطقة بلسان الشرطة الإسرائيلية لوبا السمري.

وذكرت السمري، أن الشاب البالغ من العمر 20 عامًا، حاول طعن إحدى المجندات على الحاجز، قبل أن تتمكن قوة متواجدة في المكان من إطلاق النار عليه و“تحييده“.

وتضاربت الأنباء في البداية حول هوية الشاب القتيل، قبل أن يتم التأكد أنه مستوطن إسرائيلي، من سكان مستوطنة ”بسغات زئيف“.

ووفقًا لصحيفة يديعوت أحرونوت العبرية، لم يتم تجنيد المستوطن القتيل في الجيش الإسرائيلي لأنه يعاني من أمراض نفسية، واعتبرت عمليته هذه على أنها محاولة انتحار من قبله.

وأغلق الجيش الإسرائيلي الحاجز أمام المارة. وأشارت الناطقة إلى أنه لم تقع أية إصابات في صفوف القوة العسكرية المتواجدة على الحاجز.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com