بالفيديو والصور.. عمال إيرانيون يحتجون على روحاني ويجبرونه على قطع خطابه

بالفيديو والصور.. عمال إيرانيون يحتجون على روحاني ويجبرونه على قطع خطابه

المصدر: طهران – إرم نيوز

أجبر المئات من العمال الإيرانيين، الرئيس حسن روحاني، اليوم الإثنين، على قطع خطابه في مرقد مؤسس النظام روح الله الخميني، خلال كلمة له بمناسبة يوم العمال العالمي الذي يصادف الأول من مايو.

وهتف العمال ضد روحاني قائلين ”اليوم يوم حداد، حياتنا اليوم مهددة بالانهيار“، فيما وصف وزير العمل والشؤون الاجتماعية في حكومة روحاني ”علي ربيعي“ العمال المحتجين بـ“المرتزقة“.

وانتقد العمال الأوضاع الاقتصادية المتردية بالنسبة لهم وسبل عيشهم التي أصبحت صعبة للغاية، بسبب غياب المشاريع التي وعد بها الرئيس حسن روحاني منذ توليه الرئاسة عام 2013، بحسب ما ذكرت صحيفة ”مشرق نيوز“ الإلكترونية.

وذكرت الصحيفة، ”أن المئات من العمال نظموا وقفة احتجاجية أمام مبنى وزارة العمل والشؤون الاجتماعية للاحتجاج ضد الوزير علي ربيعي الذي وصفهم بالمرتزقة“.

ونقلت الصحيفة عن مصادر خاصة، قالت لها إن ”الوزير أمر بحماية مبنى الوزارة ومعرفة أسماء المحتجين ضده لاتخاذ إجراءات ضدهم“.

وتعاني إيران من أزمة بطالة حادة منذ سنوات، إذ فاق عدد خريجي الجامعة العاطلين عن العمل مليونين و200 ألف عام 2015، ويتوقع أن يتضاعف هذا العدد بحلول 2020، بحسب تحقيقات أجراها مركز أبحاث تابع للبرلمان الإيراني.

وتركز المناظرة الأولى التي انطلقت الجمعة الماضي بين مرشحي الانتخابات الرئاسية المقرر إجراؤها في 19 مايو/أيار الجاري، حول عدد من القضايا الاجتماعية والثقافية، وكان موضوع البطالة والسكن والزواج من أهم المواضيع التي تناولها المرشحون الستة.

يشار إلى أن الرئيس في إيران يدير الشؤون الاقتصادية، وبوسعه التأثير في قرارات السياسة الخارجية بشكل غير مباشر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com