حليف لوبان: هدفنا خروج فرنسا من ”سجن الاتحاد الأوروبي“‎

حليف لوبان: هدفنا خروج فرنسا من ”سجن الاتحاد الأوروبي“‎
Former French presidential election candidate for the right-wing Debout la France (DLF) party Nicolas Dupont-Aignan (L), flanked by French presidential election candidate for the far-right Front National (FN) party Marine Le Pen, gestures as he speaks during a joint statement at FN headquarters in Paris, on April 29, 2017. Dupont-Aignan, who arrived on the sixth position with 4.7% of the votes during the first round of the presidential election, announced on April 28, 2017 that "he endorses" Marine Le Pen for the second round of the election. The candidate of the FN declared that she will appoint Dupont-Aignan as Prime minister if she will be elected. / AFP PHOTO / GEOFFROY VAN DER HASSELT

المصدر: وكالات - إرم نيوز

أكد السياسي الفرنسي نيكولا دوبون إنيان، اليوم الإثنين، أن حليفته مارين لوبان مرشحة اليمين المتطرف لرئاسة الجمهورية، ستدعم مبدأ التعاون بين الدول في أوروبا، في حين أن منافسها إيمانويل ماكرون يريد إبقاء فرنسا ”داخل سجن الاتحاد الأوروبي“.

وقال دوبون إنيان، وهو رئيس حزب يميني قومي تحالف مع لوبان في الأسبوع الماضي، خلال مهرجان انتخابي للجبهة الوطنية، إن ”انتخاب إيمانويل ماكرون وهو نسخة مضطربة صغيرة وغير ناضجة عن فرانسوا أولوند يعني حبس فرنسا بشكل نهائي في سجن الاتحاد الأوروبي“.

وأضاف، ”إنقاذ فرنسا على المحك يوم الأحد وعلى المحك عام 2017″، في إشارة إلى الجولة الثانية من الانتخابات الفرنسية بين ماكرون ولوبان في السابع من مايو أيار.

وتابع ”هذا سيكون ممكنًا فقط عبر استعادة استقلالنا.. وبناء أوروبا الوحيدة التي يمكنها النجاح وهي أوروبا المكونة من دول.. تتعاون في مشاريع محددة“.

وأعلنت لوبان أن دوبون إنيان سيكون رئيس وزرائها في حال فازت برئاسة فرنسا.

مواد مقترحة