أخبار

روحاني يرفض تسجيل حواره الانتخابي ونجاد يهدد بمقاضاة هيئة الإذاعة والتلفزيون الإيرانية
تاريخ النشر: 26 أبريل 2017 8:31 GMT
تاريخ التحديث: 26 أبريل 2017 8:32 GMT

روحاني يرفض تسجيل حواره الانتخابي ونجاد يهدد بمقاضاة هيئة الإذاعة والتلفزيون الإيرانية

بدأت الأربعاء رسميا عملية تسجيل حوارات متلفزة لمرشحي الانتخابات الرئاسية الإيرانية المقرر إجراؤها في 19 من آيار/ مايو المقبل.

+A -A
المصدر: طهران – إرم نيوز

خرج الرئيس الإيراني حسن روحاني اليوم الأربعاء، من مقر هيئة الإذاعة والتلفزيون ”غاضبًا“ بعد رفضه تسجيل حوار حول برنامجه الانتخابي في القناة الأولى التلفزيونية، وذلك مع انطلاق برامج الدعاية الانتخابية لمرشحي رئاسة الجمهورية بشكل رسمي.

وذكرت وسائل إعلام محلية، أن ”الرئيس حسن روحاني، خرج غاضبًا لأسباب مجهولة بعد رفضه تسجيل حوار في القناة الأولى“، مشيرة أن ”روحاني اكتفى بتسجيل حوار مع قناة خبر الإيرانية لمدة 90 دقيقة، طرح فيه برنامجه الانتخابي للمرحلة المقبلة“.

وبدأت الأربعاء رسميًا، عملية تسجيل حوارات متلفزة لمرشحي الانتخابات الرئاسية الإيرانية، المقرر إجراؤها في 19 من آيار/ مايو المقبل، مع تصاعد حملات الاتهام بين المرشحين الإصلاحيين والمتشددين.

في سياق متصل، انتقد الرئيس السابق والمرشح المستبعد من السباق الرئاسي محمود أحمدي نجاد، غياب مرجعية لمقاضاة هيئة الإذاعة والتلفزيون.

وطالب نجاد في بيان صحافي صدر عنه ونشره موقعه الرسمي، هيئة الإذاعة والتلفزيون ”بمنحه حق الرد إذا ما وجهت له اتهامات خلال المناظرات بين المرشحين، التي من المقرر أن تنطلق مساء الجمعة المقبل“..

وستستمر الحملات الدعائية لمرشحي للانتخابات الرئاسية حتى يوم 17 من آيار/مايو المقبل، وتنتهي في يوم 18 من الشهر نفسه، حيث ستدخل البلاد في صمت انتخابي تمهيدًا لإجراء الانتخابات الرئاسية وانتخابات المجالس المحلية.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك