أبو الغيط: 50 % من لاجئي العالم عرب

أبو الغيط: 50 % من لاجئي العالم عرب

المصدر: شوقي عصام – إرم نيوز

أكد الأمين العام للجامعة العربية  أحمد أبو الغيط ، اليوم السبت، أن 50% من لاجئي العالم اليوم هم من العرب، أي أن واحداً من كل لاجئين اثنين هو لاجئ عربي، موضحا خلال احتفالية يوم الجامعة العربية التي نظمتها جامعة الإسكندرية، أن واحدا من بين كل ثلاثة سوريين هو إما لاجئ أو مشرد عن بيته أو نازح داخليا.

وأوضح أبو الغيط أن السبب الرئيسي والمنبع الأول للكثير من المشكلات في المنطقة العربية يتصل – بصورة أو بأخرى- بالتأخر الاقتصادي والتراجع في الإنتاجية وركود معدلات النمو وضعف الاستثمار والاعتماد الزائد على المصادر الأولية، ومن هذه المشكلة الاقتصادية المزمنة تتولد جملة من الأزمات التي تصبح بتراكم الزمن من المعضلات بداية من عدم الاستقرار السياسي، وانتهاء بالتطرف الديني والإرهاب.

وأضاف أبو الغيط، أن ”الجراح العربية المفتوحة في سوريا واليمن وليبيا والعراق، نازفة لا يحتاج وصفها إلى طبيب متخصص، فالدم الذي يجري في شوارع البلدات والمدن لا يحتاج شرحا ولا يتطلب وصفا والمعاناة والعذاب ظاهران لكل ذي عينين، مشيرا إلى أن الخروج من هذه الأزمات لن يكون إلا عبر الحفاظ على الدولة الوطنية العادلة كاملة السيادة، ومواجهة من يريدون القضاء على مفهوم الدولة الوطنية ذاته لصالح أجندات لا تحمل لهذه المنطقة سوى الفوضى والخراب“.

ولفت الأمين العام للجامعة العربية إلى أن ”وصفة الاستقرار على المدى الطويل للحفاظ على بقية الدول العربية يتطلب لنظام عمل قائم على  المواطنة والحقوق المتساوية، تعيش فيها الطوائف والأعراق بانسجام وتآخ تحت العلم الوطني، عِمادها القانون والحكم الرشيد لا تستأثر بها جماعة أو طائفة، وإنما يكون لكل أبنائها نصيبٌ عادل فيها تلك هي.. وذلك هو الطريق الصعب الذي لا غنى عنه.. حتى تخرج منطقتنا من هذا الأتون الذي يوشك أن يلتهم حاضرها ومستقبلها“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com