ترامب أمام دعوى قضائية بتهمة انتهاك الدستور

ترامب أمام دعوى قضائية بتهمة انتهاك الدستور
U.S. President Donald Trump walks to Marine One as he departs for a day trip to Kenosha, Wisconsin, from the South Lawn of the White House in Washington, U.S., April 18, 2017. REUTERS/Joshua Roberts

المصدر: وكالات- إرم نيوز

وسّعت هيئة مراقبة غير هادفة للربح، نطاق دعوى قضائية تتهم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بانتهاك الدستور بالسماح لفنادقه ومطاعمه بقبول مدفوعات من حكومات أجنبية.

وتضيف الدعوى المعدّلة التي رفعت اليوم الثلاثاء في المحكمة الجزئية الأمريكية في مانهاتن، مجموعة مطاعم، من بين العاملين فيها الطاهيان المعروفان على المستوى الوطني توم كوليكتشيو وأليس ووترز، وشركة تعمل في حجز الفنادق في العاصمة واشنطن للمناسبات المختلفة كمدعين.

ومن المزمع أن تتصدى الدعوى لمخاوف تتعلق بما إذا كانت الهيئة التي تعرف باسم (مواطنون من أجل المسؤولية والأخلاقيات في واشنطن)، تضررت جراء تصرفات ترامب ولديها مسوغ قانوني لمقاضاته.

ويتوقع أن يردّ ترامب بحلول 21 أبريل/ نيسان، وكان قد قال إن الدعوى الأصلية التي رفعت في 23 يناير/ كانون الثاني لا تستحق النظر.

ولم يتسن الحصول على رد فوري من المتحدثين باسم وزارة العدل الأمريكية اليوم.

وجاء في الدعوى المعدلة، أن ترامب انتهك مادة ”المكافآت“ في الدستور التي تمنعه من تلقي أي هدايا من حكومات أجنبية من دون موافقة الكونغرس، وذلك بالاحتفاظ بملكية معظم إمبراطوريته التجارية على الرغم من تنازله عن إدارة شؤونها اليومية إلى ابنيه إريك ودونالد جونيور.

واعتبرت عريضة الدعوى، أن أعضاء مؤسسة ”ريستورانت أوبورتيونيتيز سنترز يونايتد“ التي تمثل أكثر من 200 مطعم، وتضم نحو 25 ألف عامل، خسرت دون وجه حق أعمالاً وأجورًا وإكراميات بسبب شركات ترامب المنافسة.

وأشارت الدعوى إلى أن المدعين تضرروا عندما تحاول الحكومات الأجنبية ”تملق“ ترامب عبر تفضيلها المنشآت التي يملكها.

وأضافت أن ذلك حدث حتى عندما تولّى ترامب السلطة، عندما منحته الصين حقوقًا لعلامات تجارية بعدما تعهد باحترام سياسة ”صين واحدة“ التي اتبعها من سبقوه في البيت الأبيض.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة