متشددو إيران يخفقون في اعتماد مرشح رئاسي واحد ويدفعون بـ5

متشددو إيران يخفقون في اعتماد مرشح رئاسي واحد ويدفعون بـ5

المصدر: طهران - إرم نيوز

أخفقت الجبهة الشعبية لقوى الثورة التي تمثل التيار الأصولي المتشدد في إيران، أمس الخميس، في التوصل إلى اتفاق على مرشح واحد للانتخابات الرئاسية المقررة في 19 من أيار/ مايو المقبل.

وذكرت وكالة أنباء ”فارس“ المحسوبة على المتشددين، أن ”اللجنة المركزية للجبهة الشعبية لقوى الثورة، عقدت اجتماعًا في طهران أمس الخميس، برئاسة رجل الدين محمد حسن رحيميان، وبحضور مجموعة من مرشحيها للانتخابات الرئاسية“.

ونقلت الوكالة عن المتحدثة باسم الجبهة الشعبية مرضية وحيد دستجردي، قولها إن ”اللجنة أخفقت في التوصل إلى اتفاق يقضي بدفع مرشح واحد عن التيار المتشدد الذي كان من المرجح أن يكون إبراهيم رئيسي وهو المرشح المفضل لدى المرشد الأعلى علي خامنئي“.

وأوضحت دستجري أن ”الجبهة الشعبية لقوى الثورة قررت دفع 5 مرشحين للانتخابات الرئاسية المقبلة“، مضيفة أن المرشحين هم إبراهيم رئيسي، ومحمد باقر قاليباف (أمين عاصمة طهران)، وعلي رضا زاكاني، ومهرداد بذرباش، وحميد رضا حاجي بابائي.

وأشارت المتحدثة باسم الجبهة المتشددة أنه ”من المرجح أن ينسحب بعض المرشحين لصالح إبراهيم رئيسي بعد جولة المناظرات التلفزيونية التي ستنطلق خلال حملات الدعائية للانتخابات“.

وتابعت أن ”مرشحي الجبهة الشعبية لقوى الثورة سيتوجهون اليوم الجمعة أو السبت لتسجيل أسمائهم لدى وزارة الداخلية“.

وستنتهي مهلة تسجيل المرشحين للانتخابات الرئاسية الإيرانية مساء السبت، فيما سيبدأ مجلس صيانة الدستور بدراسة أهلية المرشحين وإعلان أسماء الذين سيخوضون سباق الانتخابات خلال مدة أقصاها سبعة أيام.

وحاول كبار قادة التيار المتشدد الاتفاق على ترشيح إبراهيم رئيسي كمرشح وحيد لمنافسة الرئيس الحالي حسن روحاني، مرشح الإصلاحيين والمحافظين المعتدلين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com